خالد صلاح

الإمارات: 3 ملايين و480 ألفا من سكان الدولة حصلوا على لقاح كورونا

الثلاثاء، 23 فبراير 2021 05:55 م
الإمارات: 3 ملايين و480 ألفا من سكان الدولة حصلوا على لقاح كورونا الإمارات - أرشيفية
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت المتحدث الرسمية عن القطاع الصحي في الإمارات الدكتورة فريدة الحوسني، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع نجحت في تقديم لقاح "كوفيد – 19" لعدد ثلاثة ملايين و480 ألفا و415 من سكان الدولة وبنسبة 44.89 في المائة من الفئة المستهدفة، كما تم تقديم اللقاح لـ 57.66 في المائة من إجمالي السكان لمن هم فوق 60 سنة.
وقالت خلال الإحاطة الإعلامية التي عقدتها حكومة الإمارات حول مستجدات فيروس كورونا المستجد "كوفيد – 19" وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية (وام) إنه تم تقديم خمسة ملايين و668 ألفاً و264 جرعة بمعدل توزيع 57.31 لكل 100 شخص في حين تجاوز عدد الفحوصات أكثر من 29 مليوناً.
وأكدت الحوسني أن دولة الإمارات تقوم بتطوير أنظمتها الوقائية وإجراء تقييم مستمر للمعطيات، وبالأخص الإحصاءات والمؤشرات المتعلقة بالقطاع الصحي وذلك بغرض تعزيز الطاقة الاستيعابية للقطاع وتوفير أفضل عناية صحية لأفراد المجتمع.
وقالت إن الدولة تعمل على تفعيل مستشفيات ميدانية تتماشى مع أفضل المعايير الصحية العالمية، بهدف رفع الطاقة الاستيعابية في القطاع الصحي، وفي هذا الإطار تم تفعيل مجموعة من المستشفيات الميدانية، وسيتم تشغيل المزيد في المرحلة المقبلة في مختلف إمارات الدولة، حيث سيبلغ عدد المستشفيات الميدانية خلال المرحلة المقبلة سبع مستشفيات.
وأضافت: "لاحظنا انخفاضا تدريجيا لأعداد الحالات المسجلة في الدولة خلال الأسبوعين الماضيين، وذلك نتيجة لتطبيق كافة البروتوكولات الوطنية التي تم الإعلان عنها في السابق، بالإضافة إلى تشديد الرقابة من قبل الجهات المختصة في مختلف مناطق الدولة، وهي مؤشرات جيدة تدل على تحسن الوضع الوبائي بشكل عام ونتمنى أن يستمر هذا الانخفاض في الفترة المقبلة".
وأكدت أن المناعة الجماعية هي جزء من مراحل الحماية غير المباشرة من مرض معدي، وتحدث عندما تكتسب نسبة كبيرة من المجتمع مناعة لعدوى معينة كأخذ التطعيم، فعندما تصبح غالبية السكان محصنة مناعياً ضد مرض معدي، فإن ذلك سيؤدي إلى توفير حماية غير مباشرة للأشخاص غير المحصنين ضد هذا المرض في المجتمع بسبب قلة انتشار المرض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة