خالد صلاح

"محلية النواب " : نجهز استطلاع رأى لنواب البرلمان والأحزاب حول اشتراطات البناء

الإثنين، 15 فبراير 2021 08:22 م
"محلية النواب " : نجهز استطلاع رأى لنواب البرلمان والأحزاب حول اشتراطات البناء أحمد السجينى - رئيس لجنة الإدارة المحلية
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد المهندس أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أن اجتماع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء، مع هيئتى مكتب لجنتى الاسكان والتنمية المحلية بمجلس النواب، اليوم الاثنين، لاستعراض الاشتراطات البنائية الجديدة، هو نهج جيد ومشكور من رئيس مجلس الوزراء ودعوة مسئولة ورشيدة، قائلا: "كان اجتماع مثمر ونال قدر كبير من الرضا لدى النواب".

وأشار السجينى، في تصريح لـ"اليوم السابع"، إلى أن الاجتماع شهد استماع هيئتى مكتب لجنتى الاسكان والتنمية المحلية بمجلس النواب للوزراء المعنيين ورئيس مجلس الوزراء حول الاشتراطات الجديدة للبناء، موضحا أنها كانت جلسة للاستماع والاستفسار عن بعض الأمور، لافتا إلى أنه تم إرجاء إبداء الرأى لحين العودة لأعضاء اللجنتين بمجلس النواب ومناقشتهم وإبداء رأيهم فى الاشتراطات الجديدة.

 

كما لفت المهندس أحمد السجينى، إلى أنه سيتم دعوة عدد من الأحزاب لمناقشة الاشتراطات الجديدة، ومن ثم يكون هناك استخلاص للآراء من ممثلى الشعب سواء من المتخصصين أو غيرهم ويمثلون وينقلون مطالب المواطن، وفى النهاية يتم تقديم تقرير بالمقترحات

 

وفى سياق آخر أكد رئيس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، على ضرورة توجيه الدعم الكامل للحكومة ومجهوداتها فى مجال إعادة ضبط منظومة الإعمار فى مصر والتطوير المؤسسى وحوكمة منظومة استصدار التراخيص، قائلا: "وهى عملية ليست سهلة وتحتاج إلى تضافر جهود كل المؤسسات".

وأشار السجينى، إلى أهمية الوصول إلى حالة توافق نهائية بشأن الاشتراطات الجديدة للبناء، مؤكدا على أهمية أن يدعم النواب جهود الحكومة لضبط المنظومة من خلال دورهم تحت القبة أو خارجها من خلال اللقاءات الإعلامية وتشكيل الوعى لدى المواطنين، مضيفا: "وهذا الأمر لا يمكن للحكومة أن تنجح فيه منفردة لوجود موروث كبير على الأرض ومجموعة من أصحاب المصالح وشعب له مطالب .

وشدد رئيس لجنة الإدارة المحلية ، على أن الأمر يحتاج إلى تضافر الجهود من الجميع، الحكومة والنواب والإعلام وشُعب الاستثمار العقارى،  ونقابة المهندسين، الكل سيدلى بدلوه ويساعد السلطة التنفيذية فى الوصول إلى الهدف من وراء الاشتراطات الجديدة للبناء".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة