أكرم القصاص

فى محاكاة لعيد الأوبت الفرعونى..

المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للانطلاق بطريق الكباش.. صور

الأربعاء، 24 نوفمبر 2021 11:04 ص
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للانطلاق بطريق الكباش.. صور المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للإنطلاق بقلب طريق الكباش
الأقصر – أحمد مرعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تتجه أنظار العالم لمحافظة الأقصر، مساء غد الخميس، لمشاهدة الاحتفالات التى كان يقوم بها القدماء المصريون منذ أكثر من 5 آلاف عام خلال "عيد الأوبت" فى قلب طريق الكباش، وذلك على الهواء مباشرة وبأيادى أحفاد الفراعنة، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.

وفى العصور المصرية القديمة، كان "عيد الأوبت" أشبه بكرنفال مميز يتم بصورة سنوية على أرض الأقصر يتم خلاله تنصيب الملوك أو الاحتفال بالمناسبات والذكريات السعيدة، وفى هذا السياق شهدت منطقة معبد الأقصر بوسط المدينة، تجهيز وضع المراكب المقدسة فى قلب طريق الكباش الفرعونى قبل العرض الرسمى أمام العالم أجمع، عقب نهاية التجهيزات ووضع اللمسات النهائية لتجهيز عدد من تصميمات لمراكب تضاهى صور المراكب على جدران المعابد فى "عيد الأوبت" الفرعونى الذي كان يتم بمشاهد بديعة فى العصور المصرية القديمة، وذلك لخروجها فى يوم الحفل أمام الجميع.

ومن جانبه، يقول الطيب غريب مدير معابد الكرنك، إنه سيتم إعادة الاحتفال بأحد الأعياد المصرية القديمة وهو "عيد الأوبت" حيث تجهز الوزارة حالياً لافتتاح مشروع ترميم طريق الكباش، الذى يربط بين معبدى الأقصر والكرنك بطول 2700 متر، وسيتضمن الاحتفال فعالية كبرى لإعادة إحياء "عيد الأوبت"، موضحاً أنه احتفال مصرى قديم كان يقام سنوياً فى طيبة (الأقصر) فى عهد الدولة الحديثة وما بعدها، وفيه كانت تصطحب تماثيل (آلهة ثالوث طيبة - آمون وموت وابنهما خونسو) مخفيين عن الأنظار داخل مراكبهم المقدسة فى موكب احتفالى كبير، من معبد آمون فى الكرنك، إلى معبد الأقصر، فى رحلة تمتد لأكثر من كيلو مترين ونصف، وما يتم إبرازه فى هذا الطقس هو لقاء أمون رع من الكرنك مع أمون الأقصر، وتجديد الولادة هو الموضوع الرئيسى فى احتفال الأبت، وعادة ما يتضمن احتفالية لإعادة تتويج الملك كذلك.

ويضيف الطيب غريب لـ"اليوم السابع"، أن "عيد الأوبت" هو احتفال مصرى قديم كان يقام سنوياً فى طيبة (الأقصر) فى عهد الدولة الحديثة وما بعدها، وفيه كانت تصطحب تماثيل (آلهة ثالوث طيبة - آمون وموت وابنهما خونسو) مخفيين عن الأنظار داخل مراكبهم المقدسة فى موكب احتفالى كبير، من معبد آمون فى الكرنك، إلى معبد الأقصر، فى رحلة تمتد لأكثر من كيلو مترين ونصف، وما يتم إبرازه فى هذا الطقس هو لقاء أمون رع من الكرنك مع أمون الأقصر، وتجديد الولادة هو الموضوع الرئيسى فى احتفال الأبت، وعادة ما يتضمن احتفالية لإعادة تتويج الملك كذلك.

احد المراكب جاهز بقلب طريق الكباش
احد المراكب جاهز بقلب طريق الكباش
 
التجهيزات لمراكب تسير فى قلب طريق الكباش
التجهيزات لمراكب تسير فى قلب طريق الكباش
 
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للإنطلاق بقلب طريق الكباش
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للإنطلاق بقلب طريق الكباش
 
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للإنطلاق
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للانطلاق
 
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للحفل العالمى
المراكب المقدسة المصممة بالطراز الفرعونى جاهزة للحفل العالمى
 
المراكب المقدسة جاهزة للإنطلاق بقلب طريق الكباش مساء الخميس
المراكب المقدسة جاهزة للإنطلاق بقلب طريق الكباش مساء الخميس
 
المراكب تمثل آلهة ثالوث طيبة آمون وموت وابنهما خونسو
المراكب تمثل آلهة ثالوث طيبة آمون وموت وابنهما خونسو
 
مراكب الثالوث المقدسة جاهزة للحفل العالمى
مراكب الثالوث المقدسة جاهزة للحفل العالمى

مركب بالطراز الفرعونى فى نهر النيل تشارك بالحفل

مركب بالطراز الفرعونى فى نهر النيل تشارك بالحفل
 
مركب صممت على الطراز الفرعونى فى نهر النيل
مركب صممت على الطراز الفرعونى فى نهر النيل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة