أكرم القصاص

أوسكار وايلد.. معاناة كاتب عالمى من السجن إلى الموت

السبت، 16 أكتوبر 2021 03:00 م
أوسكار وايلد.. معاناة كاتب عالمى من السجن إلى الموت أوسكار وايلد
كتب أحمد إبراهيم الشريف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ولد الكاتب أوسكار وايلد فى 16 أكتوبر 1854 فى دبلن، بـ أيرلندا، وذهب إلى إنجلترا للدراسة فى أكسفورد، حيث تخرج بمرتبة الشرف عام 1878. 
 
وأوسكار وايلد، حسبما يذكر موقع "ستورى"، نشر أول كتبه فى عام 1881، وأمضى عامًا فى الولايات المتحدة، حيث أثارت خزانة ملابسه الأنيقة وتفانيه المفرط فى الفن سخرية بعض الأوساط.
 
بعد عودته إلى بريطانيا، تزوج وايلد وأنجب طفلين، وكتب لهما حكايات خرافية مبهجة، نُشرت عام 1888، وفى الوقت نفسه، كتب مراجعات وتحرير "عالم المرأة" و فى عام 1890، نُشرت روايته الوحيدة، The Picture of Dorian Gray، بشكل متسلسل، وظهرت فى شكل كتاب فى العام التالي، وكتب مسرحيته الأولى، دوقة بادوفا، فى عام 1891 وكتب خمسة أخرى فى السنوات الأربع التالية، وكانت مسرحياته، بما فى ذلك The Importance of Being Earnest (1895)، ناجحة وجعلته كاتبًا مشهورًا ومعروفًا.
 
دخل أوسكار وايلد السجن لمدة عامين، ثم أطلق سراحه عام 1897 وذهب إلى باريس، حيث زاره العديد من أصدقائه المخلصين، وبدأ الكتابة مرة أخرى، وأنتج قصيدة "أغنية القراءة"، بناءً على تجاربه فى السجن. توفى عام 1900.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة