خالد صلاح

جيلبرتو: الأهلى سيتخطى الدحيل.. وأسعى لخدمته من خلال منصبى الحالى

الجمعة، 29 يناير 2021 12:52 ص
جيلبرتو: الأهلى سيتخطى الدحيل.. وأسعى لخدمته من خلال منصبى الحالى جيلبرتو
كتب حاتم رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعرب الأنجولى جيلبرتو، لاعب الأهلى الأسبق، أنه فخور بعودة الأهلى مجددا للظهور فى مونديال الأندية بعد غياب بسبب عدم تتويجه بالأميرة الأفريقية منذ فترة، قائلا فى تصريحات لقناة أون تايم سبورت 1، إنه يتقدم بالتهنئة لمجلس ادارة الأهلى واللاعبين والجماهير على هذا الإنجاز.

وقال جيلبرتو إن الأهلى قادر على تخطى الدحيل القطرى فى المباراة الأولى رغم قوة الأخيرة، مضيفا أن الأهلى تنتظره مواجهة قوية أمام بايرن ميونخ الألمانى فى المباراة الثانية والأهلى قادر على إسعاد الجماهير وتحقيق نتائج مرضية للغاية.

وتحدث عن تجربة الأهلى مع موسيمانى مدرب الفريق قائلا: "اختياره قرار جيد نظرا لخبراته الأفريقية الكبيرة وفوزه من قبل على الأهلى والزمالك مع فريقه صن داونز، بالطبع فوزه مع الأهلى بأكثر من بطولة فى اول تجربة له فى مصر يؤكد أنه مدرب كبير وقادر على تحقيق طموحات الجماهير".

وتابع أنه يتابع دائما أخبار ومباريات الأهلى باعتباره لاعبا فى الفريق، ويشكر الجماهير المصرية على الذكريات الطيبة التى يحتفظ بها طوال فترة تواجده فى مصر.

وعن مستوى على معلول ظهير أيسر الأهلى حاليا، قال: "كل لاعب يكون له طموحات والظروف تتغير وبالطبع معلول لاعب جيد وحقق بطولات كثيرة ويستحق التواجد فى مكان كبير بحجم النادى الأهلى".

وتطرق إلى تجربة مواطنه جيرالدو فى مصر وعدم نجاحها، وقال: "كل لاعب تكون له فرص وعندما جئت لمصر ساندنى المدرب والادارة وربما يكون جيرالدو لم تتوفر له الفرص التى أتيحت لى".

وأوضح أنه ما زال على تواصل دائم مع بعض اللاعبين مثل اسلام الشاطر ووائل رياض شيتوس، مشددا على أن جميع البطولات التى حققها مع الأهلى غالية عنده ولا يمكن اختيار أحدها كأغلى لقب له مع الفريق.

وكشف عن أنه يحرص على خدمة النادى الأهلى فى أى موقف وفى حالة وجود لاعب بمواصفات جيدة سيرشحه للأهلى على الفوز، خاصة وأنه يتولى حاليا منصب مدير قطاع الناشئين بنادى بترو رواندا وهو أمر جيد له حيث يلعب 4 لاعبين من قطاع الناشئين فى الفريق الأول.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة