خالد صلاح

مشروعات الخير.. الهيئة الهندسية: تنفيذ تنمية شرق بورسعيد بـ25 مليار جنيه.. الخدمة الوطنية: نسعى لتقليل الفجوة من الثروة السمكية فى السوق المحلى.. ووزير الزراعة: 57% نسبة الاكتفاء الذاتى من الثروة الحيوانية

السبت، 23 يناير 2021 05:00 م
مشروعات الخير.. الهيئة الهندسية: تنفيذ تنمية شرق بورسعيد بـ25 مليار جنيه.. الخدمة الوطنية: نسعى لتقليل الفجوة من الثروة السمكية فى السوق المحلى.. ووزير الزراعة: 57% نسبة الاكتفاء الذاتى من الثروة الحيوانية مشروعات الاستزراع السمكي فى بورسعيد
كتب محمد عبد العظيم - إبراهيم حسان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استعرض اللواء أركان حرب إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أهم المشروعات التى نفذتها الهيئة فى الفترة الماضية، أمام الرئيس عبد الفتاح السيسى، على هامش افتتاح عددا من المشروعات القومية بشرق بورسعيد.

 

وأوضح أن مشروع تنمية شرق بورسعيد، تم تنفيذه بتكلفة 25 مليار ونسبة التنفيذ 42%، والموقع العام المشروع على 270 مليون متر مربع، وللتأمين وصول خج السكة الحديد رفع كفاءة سكة حديد الفردان تكلفة 1.8 مليار جنيه ونسبة التنفيذ 60% ومخطط الانتهاء فى العام الحالي.

 

وأضاف اللواء إيهاب الفار، يتم العمل على صلاحية بحيرة المنزلة، المصرف الرئيسى الانتهاء منه وتحويلها بكامل فى اتجاه سيناء معالجة الصرف الصحى فى بحر البقر، بتكلفة 18 مليار جنيه، ونسبة التنفيذ 65% ومخطط الانتهاء منها فى 30 يونيو المقبل.

 

وقال اللواء أركان حرب إيهاب الفار، إنه تم إنشاء قناة جانبية موازية لقناة السويس، بطول 9.2 كيلومتر، وبعمق 18 مترا، لتقليل زمن دخول المراكب لميناء شرق بورسعيد من 13.5 ساعة إلى 4 ساعات ونص الساعة فقط، كما تم تنفيذ 10 أرصفة بنسية 100%، بأطوال 5 كيلومتر، وبعرض الرصيف 32 مترا، بتكلفة 6.8 مليار جنيه، كما تم تنفيذ ساحات خليفة لخدمة هذه الأرصفة.

 

أضاف الفار، أنه بالنسبة للمنطقة الصناعية فى شرق بورسعيد، فتم البدء فى العمل على تحسين التربة قبل 3 سنوات، متابعا: "المنطقة الصناعية على مساحة 63 مليون م2، وتم العمل فى المرحلة الأولى على مساحة 20 مليون م2، بتكلفة 25 مليار جنيه بالإضافة إلى المرحلة الثانية على مساحة 43 مليون م2، وتم البدء فى المرحلة الأولى كأسبقية أولى ونسبة تنفيذنا بها وصلت إلى 97% تقريبا، وبنهاية الشهر المقبل سيتم تسليم الأرض بالكامل للهيئة الاقتصادية لقناة السويس، لدخول المستثمرين لمباشرة أعمالهم".

 

وأكمل: "تم تخطيط إنشاء مدينة سلام مصر فى شرق بورسعيد، على مساحة 23 ألف فدان ومخطط أن يتم تنفيذ 220 ألف وحدة سكنية بها على مساحة 6631 فدان لتستوعب مليون ساكن، وسيتم تنفيذ مناطق سكنية متميزة وإسكان فندقى، ونفذنا بالفعل محطة تحلية مياه، ومخطط تنفيذ2 محور مركزى، وهذا التخطيط تم تنفيذه فى وزارة الإسكان.. بالإضافة إلى تخطيط منطقة للكليات والمعاهد على أرض المدينة".

 

وأردف: "نفذنا 217 عمارة سكنية، بإجمالى 4340 وحدية سكنية بإجمالى 890 مليون جنيه، وبنهاية شهر أبريل هننتهى بالكامل منها، ونسقنا مع محافظ بورسعيد ووزير الإسكان والتعليم العالى، لإنشاء جامعة بورسعيد الأهلية وتم تخصيص الأرض على مساحة 44 فدان، ونأمل أن ندخل هذه الجامعات الدراسة العام المقبل".

 

واستكمل: "بالنسبة للجامعات التكنولوجية، فمخطط إنشاء 9 جامعات أهلية، وانتهينا من 3 جامعات أهلية فى المرحلة الأولى، فى المنوفية والقاهرة وبنى سويف، وبالفعل بدأنا الأعمال فى 6 جامعات أهلية أخرى".

 

قال اللواء أمين على، مدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، إن الجهاز يساهم فى تنفيذ العديد من المشروعات الكبرى فى مختلف المجالات بالدولة المصرية.

 

أضاف على، فى كلمته على هامش افتتاح عددا من المشروعات القومية فى شرق بورسعيد، بحضور الرئيس السيسى، أن الجهاز يسعى لتقليل الفجوة من الثروة السمكية فى السوق المحلى، متابعا: "نشرف اليوم بافتتاح الرئيس المزرعة السمكية والخدمات الصناعية التابعة لها بمنطقة شرق بورسعيد".

 

وعن المشروع، قال مدير عام جهاز مشروعات الخدمة الوطنية: "المشروع يقام على 15886 فدانا، وبحيرتان للصيد بإجمالى 9762 فدانا، وتم المزرعة المكونات الرئيسية الآتية "5908 أحواض لاستزراع العديد من الأسماك بطاقة إنتاجية تقدر بنحو 13 ألف طن سنويا، بالإضافة إلى مجموعة من أقفاص الاستزراع لتربية الأسماك البحرية، مصنع لتجهيز الأسماك، مصنع لإنتاج الثلج، معمل للتحاليل والأبحاث المعملية، مجموعة من محطات المياه للتغذية والصرف، مجموعة من الترع والمصارف الرئيسية والفرعية لخدمة الأحوار بإجمالى أطوال 238 كيلو متر، عدة منشآت إدارية وفنية، ومبانى للقيادة والسيطرة".

 

وأكمل: "هذا بخلاف مزرعة مثلث الديبة غرب بورسعيد على مساحة 204 أفدنة تحتوى على 72 حوضا للاستزراع السمكى، كما بدأت الشركة فى بناء أسطولها البحرى الجديد للصيد، يضم حتى الآن 34 مركبا تم بناءها بالتعاون مع هيئة قناة السويس، وجارى استكمالها إلى 100 مركب على مرحلتين".

 

وقال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، إن قطاع الثروة الحيوانية يمثل أهمية قصوى للحفاظ على الأمن الغذائي ، وقد شهدت مصر خلال الـ6 سنوات الماضية نهضة ودعم غير مسبوق في القطاع الزراعى لتحقيق التنمية المستدامة ، مضيفا في كلمته على هامش افتتاح عددا من المشروعات القومية في شرق بورسعيد، بحضور الرئيس السيسى، أن نسبة الاكتفاء الذاتى من الثروة الحيوانية وصلت إلى 57%، بفضل المشروعات  الجديدة

 

وأوضح وزير الزراعة، أن حصر الثروة الحيوانية، كشف أن رؤس المواشى بلغ حوالى 3.8 مليون رأس موزعة ما بين أبقار محلية وأبقار مستوردة وجاموس محلى، وقد ساعد هذا الحصر في التخطيط لتحديد الاحتياجات من اللحوم وإدارة ملف الاستيراد، وتمركز السلالات وتوزيعها، وتحديد كميات الألبان والولادات المتوقعة، والرعاية البيطرية .

 

وتابع القصير قائلا : "بالنسبة للمشروع القومى لإنتاج البتلو، فقد أولى الرئيس هذا المشروع عناية خاصة نظرا لقدرته على خفض فجوة اللحوم وتحقيق التوازن فى الأسعار وتوفير فرص عمل لصغار المربين والمزارعين من أبناء الريف ورفع مستوى معيشتهم، وبلغ إجمالى التمويل للمشروع منذ عام 2017 وحتى الآن حوالى 4.1 مليار جنيه.. والجانب الأكبر منه وقدره 3.6 مليار جنيه كان فى عام 2020 فقط ، مضيفا  "بلغ إجمالى التمويل الذى تم منحه لصغار المربين مبلغ 3.2 مليار جنيه واستفاد منه أكثر من 19 ألف مربى صغير، وبعدد رؤوس بلغت أكثر من 221 ألف رأس فى كل محافظات الجمهورية، وتشير البيانات المعروضة أن إجمالى ما تم منحه خلال عام 2020 يقترب من 3 أضعاف ما تم منحه خلال الـ3 سنوات السابقة".

 

وأشار وزير الزراعة ، الى أن المشروعات التى تبنتها الدولة فى مجال الإنتاج الحيوانى بكافة محاوره، أدى إلى ارتفاع نسبة الاكتفاء الذاتى من اللحوم من 44% فى عام 2014 إلى 57% فى عام 2020، ومستهدف أن تصل إلى أكثر من 65% عام 2025.

واستعرض اللواء حمدى بدين، رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للثروة السمكية والأحياء المائية، الأعمال التى تنفيذها فى الفترة الماضية، فى تطهير بحيرات مصر الشمالية، مؤكدا أن تطهير بحيرة البردويل ساهم فى زيادة إنتاج الأسماك.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة