خالد صلاح

20 مؤشرًا لصناعة الغاز الطبيعي خلال عام.. تعرف عليها

الإثنين، 21 سبتمبر 2020 02:00 ص
20 مؤشرًا لصناعة الغاز الطبيعي خلال عام.. تعرف عليها الغاز الطبيعي
كتبت – مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نجحت الإستراتيجية المتكاملة التى تتبناها وزارة البترول والثروة المعدنية  لتنمية موارد مصر من الغاز الطبيعى، فى تسجيل أعلى معدلات لإنتاج الغاز الطبيعى فى تاريخ مصر وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز والعودة للتصدير بالإضافة إلى زيادة الاهتمام والتوسع فى صناعات القيمة المضافة التى يعد الغاز الطبيعى أحد أهم المواد المغذية لها والتي تحقق عائدًا اقتصاديًا كبيرًا وجذب شركات عالمية جديدة للعمل في مجال البحث والاستكشاف في مصر لأول مرة، بالإضافة إلى حرص الشركات العاملة بالفعل على تأكيد تواجدها والتوسع في استثماراتها في ظل الاستقرار السياسى والاقتصادي الذى تتمتع به مصر حاليًا والذى يعد حجر الزاوية في جذب الاستثمارات العالمية وذلك وفقًا لتصريحات المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية  وفيما يلي أهم مؤشرات صناعة الغاز الطبيعي خلال عام  2020-2019 والتي كانت كالتالي:
 
-1الوصول إلى المقدرة على إنتاج 7.2 مليار قدم مكعب غاز يوميًا.
 
-2عدد الاتفاقيات التى تم توقيعها خلال 2019 / 2020 بلغ 5 اتفاقيات بالإضافة إلى 3 اتفاقيات أخرى خلال الربع الأول من العام المالى الحالي ليصبح الإجمالى 8 اتفاقيات باستثمارات 934 مليون دولار ومنح توقيع 51 مليون دولار، ليصبح إجمالى الاتفاقيات السارية 37 اتفاقية .
 
-3 جذب استثمارات جديدة ودخول شركتي إكسون موبيل وشيفرون للعمل في مجال البحث والاستكشاف فى مصر لأول مرة.
-4 زيادة استثمارات الشركات الحالية مثل بي بي وشل وتوتال.
-5 جاري الانتهاء من إجراءات التوقيع النهائي لعدد 6 اتفاقيات أخرى باستثمارات 731 مليون دولار وبإجمالى منح توقيع 14 مليون دولار.
 
-6حفر 12 بئرًا استكشافية في البحر المتوسط ودلتا النيل نتج عنها 7اكتشافات.
-7الانتهاء من وضع 7 مشروعات جديدة على الإنتاج واستكمال عدد 4 مشروعات بإجمالي 31 بئرًا وإنتاج أولى حوالى 1.6 مليار قدم مكعب غاز يوميًا بالإضافة إلى حوالى 19 ألف برميل متكثفات يوميًا وبتكلفة استثمارية تبلغ حوالى 1.1 مليار دولار.
 
-8الانتهاء  من مشروعات إجمالى استثماراتها حوالى 1.1مليار دولار ويعد أبرزها استكمال المرحلة الثانية من حقل ظهر واستكمال المرحلة (9ب) من مشروع غرب الدلتا بالإضافة إلى استكمال المرحلة الثانية من مشروع كاموس بشمال سيناء واستكمال مشروع دسوق المرحلة ب ومشروع تنمية حقل جنوب غرب بلطيم "براكش" ومشروع تنمية حقل بيجونيا التابع لشركتى الوسطاني ودانة غاز.
 
-9الانتهاء من أعمال انشاء خط أنابيب خبرى – القصر لشركة أباتشى ومشروعى تنمية حقل جنوب دسوق وحقل ابن يونس التابعين لشركة سى دراجون ومشروع تنمية حقل شرق  جنوب أبو النجا لشركة دانة غاز.
 
-10إجمالى الاستهلاك المحلى بلغ حوالى 5.8 مليار قدم مكعب غاز يوميًا تشمل 60% لقطاع الكهرباء و23% لقطاع الصناعة و11% لمشروعات قطاع البترول ومشتقات الغاز و6% للاستهلاك المنزلى وتموين السيارات.
 
-11تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي وتوقف عمليات استيراد الغاز الطبيعي المسال ساهم بشكل كبير في تخفيف الأعباء المالية ودعم ميزان مدفوعات الدولة.
-12تم توصيل حوالى 1.1 مليون وحدة سكنية خلال العام .
-13 عدد الوحدات التي تم توصيلها بالغاز في 7 سنوات (2013 – 2020) بلغ 5.6مليون وحدة مقابل 5.5مليون وحدة في الـ 30 سنة (منذ 1980 حتى 2013) .
 
 -14إجمالى الوحدات السكنية التى تم توصيلها منذ بدء النشاط حتى يونيو 2020 حوالى 11.2مليون وحدة سكنية، هذا بالإضافة إلى التوسع في توصيل الغاز للمصانع والمنشآت التجارية.
 
-15 تحويل نحو 42.3 ألف سيارة للعمل بالغاز.
-16 إنشاء 19 محطة تموين و7 مراكز تحويل.
-17 إجمالى السيارات التى تعمل بالغاز الطبيعي منذ بدء النشاط 318.3ألف سيارة يتم تموينها من خلال 206محطة تموين و78 مركز تحويل.
 
-18تنفيذ عدة مشروعات خطوط أنابيب لتدعيم الشبكة القومية للغازات الطبيعية في ظل الدور المهم الذى تلعبه في نقل وإمداد كافة المستهلكين بكافة احتياجاتهم من الغاز الطبيعى وخاصة محطات الكهرباء وأنه جار تنفيذ عدة مشروعات جديدة أخرى لتدعيم وتطوير الشبكة.
 
-19جار العمل على مشروع تحويل مصر لمركز إقليمى لتداول وتجارة الغاز والبترول والاستفادة من قدرات مصر المتميزة.
 
-20الاستمرار في تنفيذ المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى ليشمل جميع محافظات مصر لتوفير خدمة حضارية للشعب المصرى، بالإضافة إلى الانطلاق بنشاط تحويل السيارات للعمل بالغاز في اطار المبادرة الرئاسية للتوسع في استخداماته مع توافر مصادر الإمدادات بهدف الاستفادة من مواردنا من الغاز وبهدف ترشيد استيراد الوقود السائل والحفاظ على البيئة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة