خالد صلاح

رئيس جامعة طنطا يفتتح مستشفى الصدر الجديد بتكلفة تتجاوز ١٣٠ مليون

الأربعاء، 02 سبتمبر 2020 01:46 م
رئيس جامعة طنطا يفتتح مستشفى الصدر الجديد بتكلفة تتجاوز ١٣٠ مليون رئيس جامعة طنطا يفتتح مستشفى الصدر الجديد
الغربية - مصطفى عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

افتتح الدكتور مجدي سبع، رئيس جامعة طنطا، صباح اليوم، مستشفى الصدر الجامعي الجديد، للتشغيل التجريبي بكامل طاقته، والذي يعد صرحًا طبيًّا متخصصًا، هو الأول على مستوى الجامعات المصرية، لخدمة 30 مليون نسمة بمحافظات الدلتا، ويقع على مساحة 500 متر مربع، ويتكون من 6 طوابق، وبطاقة 102 سرير، بالإضافة إلى 15 سرير عناية مركزة، وذلك في إطار اهتمام الدولة بتقديم الرعاية الصحية والعلاجية للمواطنين.

وأكد الدكتور مجدي سبع، أن مستشفى الصدر بجامعة طنطا المزود بنظام إلكتروني، لتوفير المعلومات الإحصائية لتحديد طبيعة ونوعية الأمراض الصدرية بمحافظات الدلتا، لتوجيه البحث العلمي فيما يخدم المجتمع، بالإضافة إلى تقديم خدمة علاجية عالية الجودة، ولربط أقسام المستشفى المختلفة، وكذلك ربط المستشفى بجميع المستشفيات الجامعية المتخصصة في المستقبل.

حضر الافتتاح كل من: الدكتور عماد عتمان، نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور كمال عكاشة، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور الرفاعي مبارك، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور أحمد غنيم، عميد كلية الطب، رئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، والدكتور حسن التطاوي المدير التنفيذي لمستشفيات الجامعة، والدكتور أحمد شوقي مدير مستشفى الصدر الجديد، والدكتور محمود سليم، مدير المستشفى التعليمي العالمي، والدكتورة هدى بحر، رئيسة قسم الأمراض الصدرية بطب طنطا.

ومن جانبه، أكد الدكتور أحمد شوقي، مدير مستشفى الصدر الجديد، أن المستشفى يضم عدة وحدات متخصصة في علاج الأمراض الصدرية، منها: وحدة المناظير والتي تتكون من قاعتيْن، وغرفة إفاقة، ومجهزة بأحدث وحدات المناظير (3 وحدات مناظير ليفية وصلبة وصدرية) وأحدث أجهزة التشخيص والعلاج، من تبريد، وكي أرجون، مشيرًا إلى أن المستشفى ينفرد بالمنظار الليفي بالموجات فوق الصوتية، وهو الوحيد من نوعه بمنطقة الدلتا، والثاني في مصر، والذي يعد من أحدث وأدق الطرق لأخذ عينة من الأورام والغدد الليمفاوية.

وأضاف أن المستشفى يضم أيضًا وحدة دراسة اضطرابات التنفس أثناء النوم، وهي الأحدث في الجامعات المصرية طبقًا للمعايير المحلية والعالمية، وكذلك وحدة قياس وظائف الرئة وإعادة التأهيل لزيادة كفاءة الأداء اليومي لمرضى الصدر، بالإضافة إلى وحدة العناية المركزة، وتتكون من 3 قاعات تضم 15 سريرًا، علمًا بأن تكلفة السرير الواحد تتجاوز الـ 3 ملايين جنيه، وتشمل هذه التكلفة البنية التحتية، والسرير الكهربائي، وأجهزة المتابعة والتنفس الصناعي الاحتياطي وغير الاحتياطي، والصدمات الكهربائية، وأجهزة الشفط، ومضخات المحاليل والسرنجات.

وأشار "شوقي" إلى أن المستشفى الجديد يضم أيضًا القسم الداخلي، والذي يخدم مرضى المجاني والاقتصادي، حيث تتم الاستفادة من الاقتصادي في تعظيم إمكانات المجاني، علمًا بأن العلاج في الاقتصادي بأسعار رمزية تنافس بقوة مثيلاتها في المستشفيات الخاصة، كما أن المستشفى به صيدليتان إحداهما للمجاني، والأخرى للاقتصادي.

1b2579d1-2cef-447e-a216-687a944da352
1b2579d1-2cef-447e-a216-687a944da352

 

1643e20b-4617-4b3c-a2e9-64b4930f96bc
1643e20b-4617-4b3c-a2e9-64b4930f96bc

 

95278a5a-542f-469e-806c-a093fa020f18
95278a5a-542f-469e-806c-a093fa020f18

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة