خالد صلاح

البرازيل تواجه أسوأ حرائق منذ 20 عاما وإعلان حالة "الكوارث" يفرض تدخل الجيش

الأربعاء، 16 سبتمبر 2020 11:51 ص
البرازيل تواجه أسوأ حرائق منذ 20 عاما وإعلان حالة "الكوارث" يفرض تدخل الجيش حرائق البرازيل
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعانى البرازيل من أسوأ حرائق منذ 20 عام فى منطقة بانتانال البرازيلية، التى تعتبر أكبر الاراضى الرطبة فى العالم، وأعلنت السلطات الإقليمية فى ماتو جروسو على إعلان "حالة الكوارث"، التى بموجبها سيتم تدخل الجيش والقوات الجوية والمنظمات الوطنية الضرورية فى هذا النوع من الحوادث.

وأشارت صحيفة "باخينا 12" الارجنتينية إلى أن عشرات المتطوعين ورجال الاطفاء فى ماتو جروسو، بحياتهم لإنقاذ الحيوانات الفارة من النيران التى تزحف عبر بانتانال، وخفضت النيران الغطاء النباتى بنسبة 15% على الاقل هذا العام وحده،وبلغ الضرر البيئي الناجم عن هذا النوع من الحرائق ، أكثر من 25000 هكتار.

وقالت شيلا سيبالهوس، ملازم أول فى إدارة إطفاء ماتو جروسو، "الحرائق مستمرة ، وعلى الرغم من السيناريو ، فنحن المؤسسة التي يجب أن تكون في خط المواجهة لمحاولة تقليل تأثير الحريق، ويجب أن نعتني بالحيوانات وسلامة الناس".

بالإضافة إلى إنقاذ الحيوانات مثل القنافذ ، والطيور الكبيرة ، والغزلان ، والتماسيح ، والجرابيات ، والجاموس ، وآكلات النمل ، وحتى الجاكوار (أكبر القطط في القارة الأمريكية والتي تضم أكبر موطن لها في المنطقة) ، ويخاطر المتطوعون أيضًا من أجل الحفاظ على البنية التحتية غير المستقرة في تلك المنطقة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم تحديد الطقس الجاف ودرجات حرارة تصل الى 109.4 درجة فهرنهايت على أنها السبب الرئيسى فى الحرائق، لكن السلطات بدأت أيضا عملية للتحقيق فيما اذا كان جزء من الحريق ناتجا عن فعل بشرى.

وبدأت الشرطة الفيدرالية (PF) عملية للبحث عن "المسؤولية الجنائية" لبعض المشتبه بهم في إشعال الحرائق في المنطقة من أجل تهيئة الأرض للمحاصيل الزراعية ، مثل فول الصويا ، أو لرعي الماشية ، والتي في تلك المنطقة أكبر قطيع في البلاد.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة