خالد صلاح

تقارير: غرفة ملابس برشلونة ترفض بوتشيتينو وتطالب بـ تشافي

السبت، 15 أغسطس 2020 01:53 م
تقارير: غرفة ملابس برشلونة ترفض بوتشيتينو وتطالب بـ تشافي تشافي وميسي
كتب أحمد عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت تقارير صحفية أن كبار اللاعبين داخل غرفة ملابس برشلونة يرفضون قدوم المدرب الأرجنتينى ماوريسيو بوتشيتينو لتدريب الفريق خلفاً للمدرب الحالى كيكى سيتين الذى ينتظر قرار الإقالة رسميا عقب الهزيمة القاسية التى تعرض لها الفريق أمس بالسقوط 8-2 أمام بايرن ميونخ الألمانى فى ربع نهائى دورى أبطال أوروبا، وقالت صحيفة "اس" إن كبار اللاعبين يرفضون قدوم مدرب توتنهام السابق ويرغبون فى تعيين تشافى هيرنانديز نجم الفريق الأسبق وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة للإطاحة برئيس النادى جوسيب ماريا بارتوميو.

فى الوقت نفسه، قالت شبكة "سكاى سبورتس"، إن برشلونة بقيادة رئيسه جوسيب ماريا بارتوميو اتخذ قرارا عاجلا بإقالة سيتين من منصبه، عقب انتهاء موسم البارسا بعد الخسارة المذلة أمام البايرن، بالإضافة أيضا إلى إقالة الفرنسى إريك أبيدال المدير الرياضى.

وتواجد الأرجنتينى ماوريسيو بوتشيتينو المدير الفنى السابق لفريق توتنهام على رأس المرشحين لتدريب برشلونة، وفقا لراديو كتالونيا، فإن برشلونة عقد اجتماعا سريا مع المدرب الأرجنتينى منذ عدة أيام، وأن إدارة البارسا تعمل على التعاقد مع بوتشيتينو منذ عدة أسابيع، بعد اتخاذ القرار بإقالة سيتين عقب ضياع لقب الدورى الإسبانى حتى لو توج البلوجرانا بلقب دورى الأبطال.

 وغادر بوتشيتينو تدريب توتنهام خلال الموسم المنقضى، بعد تردى نتائج السبيرز، ليتولى بدلا منه البرتغالى جوزيه مورينيو قبادة الفريق اللندنى.

كما طرح اسم بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتى وأسطورة التدريب فى برشلونة، ليعود مرة أخرى بعد الأداء المهتز للفريق فى السنوات الأخيرة.

واعتذر جوسيب ماريا بارتوميو عن الخسارة القاسية وقال عقب اللقاء، "كانت هزيمة قاسية، لم نكن الفريق الذى نعرفه والذى يمثلنا، كانت ليلة صعبة، وفى الايام المُقبلة سنعلن عن بعض القرارات المهمة".

وأشارت تقارير صحفية عن تلويح ميسى بالرحيل، ووفقًا لما ذكرته شبكة إذاعة "كادينا كوبيه" الاسبانية، أن ميسى سيطلب إقالة سيتين وهو القرار الذى تم اتخاذه بالفعل ويتبقى الإعلان الرسمى، إلى جانب رحيل رئيس النادى جوسيب بارتوميو.

أما الطلب الأخير لميسى هو رحيل عدد من لاعبو برشلونة الاسبانى، الذين فشلوا فى التأقلم خلال الفترة الماضية، وكان بعضهم سببًا فى الفضيحة التاريخية التى تعرض لها البارسا، وإلا سيرحل البرغوث عقب نهاية عقده فى 2021.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة