خالد صلاح

تطورات المشهد فى لبنان.. حسان دياب يقدم استقالته إلى الرئيس اللبنانى.. وزير الصحة: استقالة الحكومة نزولا عن رغبة الشعب وليس تهربا من المسئولية.. واجتماع مرتقب اليوم بين ميشال عون ونبيه برى

الإثنين، 10 أغسطس 2020 05:39 م
تطورات المشهد فى لبنان.. حسان دياب يقدم استقالته إلى الرئيس اللبنانى.. وزير الصحة: استقالة الحكومة نزولا عن رغبة الشعب وليس تهربا من المسئولية.. واجتماع مرتقب اليوم بين ميشال عون ونبيه برى لبنان
كتب سمير حسنى – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تطورات عديدة تشهدها الساحة السياسية اللبنانية، حيث قدم حسان دياب، رئيس الحكومة اللبنانية استقالة حكومته إلى الرئيس اللبناني ميشال عون، على خلفية انفجار مرفأ بيروت والأحداث التى تلته، حيث قدم عدد من أعضاء الحكومة والبرلمان استقالتهم احتجاجا على ما وصفوه بفساد الطبقة السياسية، وبحسب ما ذكرت قناة العربية فى نبأ عاجل، قدمت وزيرة العدل ماري كلود نجم، استقالتها الخطية لرئيس الحكومة حسان دياب، وتعتبر بذلك الاستقالة الثالثة لوزراء فى الحكومة بعد انفجار مرفأ بيروت.

فى غضون ذلك، ارتفع عدد النواب الذين تقدموا باستقالتهم من مجلس النواب اللبناني إلى 10، بعد تقديم النائب هنري الحلو استقالته صباح اليوم الإثنين، جاء ذلك نقلا عن وسائل إعلام لبنانية، كان 9 من أعضاء مجلس النواب اللبناني أعلنوا التقدم باستقالتهم من البرلمان، يمثلون تكتلات نيابية مختلفة وآخرون مستقلون، وذلك على خلفية تداعيات الانفجار المدمر الذي تعرضت له العاصمة بيروت والتدهور الحاد في الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والمالية.

وأعلن النائب نعمه إفرام (مستقل) وميشال معوض رئيس حركة الاستقلال وعضو تكتل لبنان القوي (الكتلة النيابية للتيار الوطني الحر) وديما جمالي عضوة الكتلة النيابية لتيار المستقبل، الاستقالة من البرلمان.

ونقلت قناة العربية الحدث عن وسائل إعلام لبنانية، تأكيدها اجتماع مرتقب اليوم بين الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس البرلمان اللبناني نبيه بري لبحث خطوات ما بعد استقالة الحكومة.

من جانبه، أكد عماد حب الله، وزير الصناعة اللبناني، أن استقالة الحكومة ليست تهربا من المسؤولية، فيما قال حمد حسن وزير الصحة اللبناني، بحكومة دياب المستقيلة، إن الاستقالة مسؤولية وليس هروبا من منها، مشيرا إلى أن هناك بعض النقاط المهمة التي كان يجب تمريرها قبل تقديم الحكومة لاستقالتها، منها تحويل قضية الانفجار إلى المجلس العدلي وهو أعلى هيئة قضائية في لبنان، متابعا: "الحكومة اللبنانية استقالت نزولا عن رغبة الشعب".

وأضاف وزير الصحة اللبناني في تصريحات عقب اجتماع الحكومة، أن الشعب اللبناني لديه من الوعى والإدراك والمعرفة بمرتكبي الجريمة ومن يتحمل المسؤولية، مضيفا: "ولكن نترك الأمر للقضاء ونتمنى أن يكون عادلا وتجريم المرتكبين المقصرين في لبنان واللبنانيين"، من كان مقصرا يتحمل مسؤوليته أمام الرأى العام والضمير وأمام كل واحد يبحث عن حق".

وذكرت وسائل إعلام لبنانية، بأن وزيرة العدل ماري كلود نجم، قدمت استقالتها الخطية لرئيس الحكومة حسان دياب، وتعتبر بذلك الاستقالة الثالثة لوزراء فى الحكومة بعد انفجار مرفأ بيروت.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة