خالد صلاح

ترامب: جو بايدن والديمقراطيون لا يريدون فتح المدارس فى الخريف لأسباب سياسية

الإثنين، 06 يوليه 2020 11:05 م
ترامب: جو بايدن والديمقراطيون لا يريدون فتح المدارس فى الخريف لأسباب سياسية ترامب
كتب هيثم سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن جو بايدن، المرشح الديمقراطى المحتمل للانتخابات الرئاسية الأمريكية، والديمقراطيون أنهم لا يريدون فتح مدارس في الخريف لأسباب سياسية وليس صحية. وكتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عبر حسابه بموقع تويتر: "الفاسد جو بايدن والديمقراطيون لا يريدون فتح مدارس في الخريف لأسباب سياسية، وليس لأسباب صحية يعتقدون أنه سيساعدهم في نوفمبر".

 

 

وأضاف: "لماذا ترفض وسائل الإعلام الأخبار المزيفة أن تقول إن وفيات فيروس الصين انخفضت بنسبة 39٪، وأن لدينا الآن أدنى معدل للوفيات في العالم، إنهم لا يستطيعون تحمل أننا نقوم بعمل جيد لبلدنا!".

 

من جانب آخر، كان أكد دونالد ترامب انخفاض الوفيات بفيروس كورونا والذى وصفه بـ"الصينى" بنسبة 39٪، موضحا أنه الأدنى في العالم، كما هاجم الديمقراطيين، موضحا أنهم ما كانوا سيحظرون السفر من الصين المصابة فى وقت مبكر، وهو مما قد كان يؤدى إلى عدد وفيات أكبر، وأن المدارس يجب أن تفتح في الخريف.

وكتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر حسابه بموقع تويتر: "لم يكن الديمقراطيون سيحظرون السفر من الصين المصابة بشدة بفيروس كورونا، خاصة في الوقت المبكر جدا، لذلك لكان عدد أكبر بكثير من الناس قد ماتوا.. الفاسد جو بايدن يعترف الآن بهذا".

وأوضح: "انخفضت الوفيات من الفيروس الصينى بنسبة 39٪، في حين يواصل برنامجنا الاختبار، لماذا لا تفيد تقارير الإعلامية أن الوفيات تنخفض كثيرًا؟ هذا فقط لأنها وقائع".

وأضاف: "معدل الوفيات لفيروس الصين في الولايات المتحدة هو أدنى مستوى في العالم! أيضا انخفضت الوفيات في الولايات المتحدة، وهو انخفاض بعشرة أضعاف منذ ارتفاع الوباء واقتصادنا يعود بقوة". 

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الاثنين بضرورة فتح المدارس في الخريف، بينما يجد حكام الولايات صعوبة في احتواء زيادة مضطردة في حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في أنحاء البلاد وتعدل ولايات عن محاولات استئناف الأنشطة وتوقفها.
 
وقال ترامب على تويتر "لا بد أن تفتح المدارس في الخريف!!!". ولم يتضح بعد الإجراءات التي يدرسها ترامب لإجبار المدارس على الفتح. وتخضع المدارس إلى حد بعيد للاختصاص القضائي لحكومات الولايات والمدن.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة