خالد صلاح

"آيات أخطأ فى فهمها المتطرفون" محاضرة لأئمة الهند والصومال عبر فيديو كونفرانس

الإثنين، 06 يوليه 2020 02:09 م
"آيات أخطأ فى فهمها المتطرفون" محاضرة لأئمة الهند والصومال عبر فيديو كونفرانس جانب من المحاضرة
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الدكتور رمضان حسان رئيس قسم اللغويات بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر، إن الجهاد الصحيح المحقق لمقاصد الشريعة، يكون تحت راية الدولة لصد العدوان وتحرير الأوطان، وهو أمر يقرره ولاة الأمر وليس الأفراد وبعد التحقق من الآثار المترتبة عليه اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً، أما إطلاق اسم الجهاد على التكفير، وسفك الدماء، وقطع الرقاب، وترويع الآمنين، فهذا يعد خروجاً عن قواعد الشرع الحنيف ونشراً للفوضى والفساد فى الأرض.
 
جاء ذلك خلال المحاضرة التى ألقاها اليوم بعنوان "آيات أخطأ فى فهمها المتطرفون"، ضمن فعاليات الدورة التدريبية التى تعقدها المنظمة لعدد من أئمة الصومال والهند، عبر الفيديو كونفرانس تماشيا مع الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا كوفيد 19.
 
وأضاف الدكتور حسان أن المتطرفين يستخدمون عددا من الآيات القرآنية خاصة المتعلقة بالجهاد، ويتم تحريفها عن سياقها وتأويلها غير ما تحتمل لتبرير  السلوكيات المنحرفة عن الدين، مضيفاً أن "الجهاد" درجات ومراتب  فهناك "جهاد النَّفْس" و"جهاد الشيطان" وكذا "الجهاد الدعوى"، لكن هؤلاء اختصروا مفهوم الجهاد فى القتال ونشر الفزع، وتخريب الديار.
 
وفى الختام أكد رئيس قسم اللغويات بكلية الدراسات الإسلامية والعربية بجامعة الأزهر، أهمية دور الأئمة فى الرد على الشبهات والتأويلات التى اعتمد عليها المتطرفون فى أفعالهم وسلوكهم من خلال تحريفهم لمعاني آيات القرآن الكريم، وضرورة تفنيد أغاليطهم فى فهم محكم التنزيل من اجتزاء للنصوص وعدم مراعاة سياقاتها، بأسلوب عصرى بسيط يصل للعقول، وبيان مواضع اللبس والخداع والخطأ فى تفسير الآيات.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة