خالد صلاح

كيف تتعامل مع صداع إجهاد العين

الجمعة، 03 يوليه 2020 02:00 ص
كيف تتعامل مع صداع إجهاد العين الصداع
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الصداع من المشكلات الشائعة التى قد يصاب بها أى شخص، ويختلف الصداع في شدته ويمكن أن يؤثر على أي جزء من الرأس، ومن الأسباب غير الشائعة للصداع إجهاد العين، ووفقا لتقرير لموقع healthine يمكن أن يحدث هذا عندما يركز الشخص  على مهمة مثل استخدام جهاز كمبيوتر ، لفترة طويلة جدًا.

يرتبط صداع العين أيضًا بأعراض مثل إلتهاب العينين، عيون دامعة أو جافة، ضعف مؤقت أو رؤية ضبابية، حساسية للضوء، صعوبة في التركيز، آلام الرقبة أو الكتف أو الظهر، صعوبة إبقاء العين مفتوحة.

كيفية التعرف على صداع إجهاد العين
 

هناك أنواع عديدة من الصداع تشمل الأنواع الأكثر شيوعًا وهى صداع نصفي، الصداع العنقودي، صداع التوتر.

علامات صداع إجهاد العين
 

يتطور بعد نشاط العين المطول، يظهر صداع إجهاد العين بعد التركيز على شيء لفترة طويلة.

الألم يتحسن مع الراحة، عادة سوف يهدأ صداع إجهاد العين بمجرد إراحة العينين.

عدم الراحة في الجهاز الهضمي، على عكس أنواع الصداع الأخرى ، نادرًا ما يرتبط صداع إجهاد العين بالقيء أو الغثيان.

ألم خلف العين، عادة ما يقع الألم خلف العينين أو حوله قد تشعر المنطقة بالتعب أو التعب.

ما العلاقة بين إجهاد العين والصداع

عندما ينظر الشخص إلى الأشياء أو الشاشات من مسافة قريبة ، تحتاج العضلات الموجودة في العينين إلى العمل بجدية أكبر للتركيز، بمرور الوقت ، يمكن أن تصبح هذه العضلات مؤلمة ومتعبة ، تمامًا مثل أي عضلة أخرى في الجسم، وبالمثل ، قد يسبب التحديق لفترة طويلة تشنجات في عضلات الوجه والعضلات حول العينين يمكن أن تؤدي هذه التشنجات إلى صداع إجهاد العين.

ما الذي يسبب الصداع الناتج عن إجهاد العين
 

إن النظر إلى شاشة رقمية لفترة طويلة هو السبب الأكثر شيوعًا لإجهاد العين. في هذه الحالة ، تسمى الحالة إجهاد العين الرقمي أو متلازمة الرؤية الحاسوبية.

قد تؤدي السيناريوهات التالية أيضًا إلى تفاقم إجهاد العين الرقمي:

وهج أو انعكاس مفرط على الشاشة

تباين منخفض بين نص الشاشة والخلفية

توضع الشاشات الرقمية على مسافات غير صحيحة

وضع سيء.

يصاب الشخص بإجهاد العين الرقمي إذا نظر إلى الشاشة لمدة ساعتين أو أكثر دون أخذ استراحة.

ما الذي يمكنك فعله لمنع الصداع الناتج عن إجهاد العين؟
 

 

 

يمكن تقليل فرص الإصابة بهذه الأنواع من الصداع من خلال اتخاذ بعض الخطوات البسيطه أهمها أخذ فترات راحة متكررة أثناء استخدام الشاشات الرقمية. تتضمن قاعدة 20-20-20 النظر إلى شيء يبعد 20 قدمًا على الأقل لمدة 20 ثانية كل 20 دقيقة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة