خالد صلاح

yCry تطبيق مصرى يبتكره طالب عمره 17 عاما لترجمة بكاء الأطفال الرضع

الأحد، 26 يوليه 2020 07:00 م
yCry تطبيق مصرى يبتكره طالب عمره 17 عاما لترجمة بكاء الأطفال الرضع yCry
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يعد بكاء الأطفال من الأمور المحيرة للكثير من الأمهات خاصة في حالة الأطفال حديثي الولادة، إلا أن شابا مصريا يبلغ من العمر 17 عاما فقط تمكن من تطوير تطبيق يمكنه ترجمة بكاء الأطفال بسهولة، والذى يحمل اسم yCry: baby cries translator.

اليوم السابع تحدث مع "يوسف أحمد" الطالب الذى تمكن من تطوير التطبيق، والذى أوضح أنه بدأ تعلم البرمجة منذ 3 سنوات، وخلال سفره من مصر للسعودية وخلال تواجده بالطائرة كان هناك الكثير من الأطفال الرضع الذين يجهشون بالبكاء، فيما عجزت الأمهات والمضيفات عن فهم السبب وراء هذا البكاء المستمر للأطفال.

103861631_688962275274141_7214071371159809664_n

 

وعقب ذلك قام "يوسف" بالبحث في متجر أبل عن أي تطبيقات خاصة ببكاء الأطفال، حيث قال:" عثرت على تطبيق واحد بسعر 5 دولارات، وهو ما جعلني أفكر في تطوير تطبيق مجاني لكافة الناس"، مشيرا إلى أن التطبيق يعتبر مفيدا للغاية للآباء أيضا لأنه يساعدهم على التواصل مع أطفالهم بشكل أفضل.

103994065_663069097608568_4619940917365575848_n

وأوضح "يوسف" أن معرفته بأساسيات البرمجة ساعدته على تطوير التطبيق، حيث بدأ فى تطوير التطبيق منتصف 2019، واستغرق تطويره قرابة الـ 8 أشهر، مشيرا إلى أن المشكلة الرئيسية عنده كانت تجميع البيانات، موضحا أن التطبيق يعتمد على الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، وهو ما كان يحتاج إلى أكثر من ١٠٠٠ صوت لكل مجموعة، قائلا على سبيل: "١٠٠٠ صوت طفل بيعيط عشان جعان و١٠٠٠ غيرهم عشان حاسس بالأم وهكذا".

تعليق توضيحي 2020-07-25 163516

وأضاف يوسف:"استعنا ببيانات تابعة لـ National Taiwan University Hospital Yunlin والذين كانوا قد جمعوا بيانات لفكرة مشابهة وهو ما مثل٦٠٪ من الاصوات داخل التطبيق، كما قام بإنشاء صفحة على فيس بوك طالب فيها بمتطوعين بتحميل الاصوات عليها لجمع أكبر عدد من الاصوات ومع كل مستخدم يستخدم التطبيق يتم رفع الصوت بالنتيجة التى أخرجها لقاعدة البيانات لكي تتم مراجعته".

وأوضح يوسف أن نسبة الدقة حاليا في التطبيق مع الاطفال من عمر شهر ل ٤ شهور حوالي ٨٠-٨٥٪ وتقل بزيادة عمر الطفل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة