خالد صلاح

ذكرى مولد برنارد شو.. أشهر من رفض جائزة نوبل بعد فوزه بها لأول مرة

الأحد، 26 يوليه 2020 09:53 ص
ذكرى مولد برنارد شو.. أشهر من رفض جائزة نوبل بعد فوزه بها لأول مرة الأديب البولندى جورج برنارد شو
كتبت ـ آية دعبس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
26 يوليو، شهد هذا اليوم من عام 1856، مولد الأديب البولندى جورج برنارد شو، وهو مؤلف ومسرحى شهير، ألّف ما يزيد عن ستين مسرحية، وعرف بكتاباته الساخرة، فاز بجائزة نوبل فى الآداب عام 1925، حيث رفضها فى أول مرة، قبل أن يقبل تسلمها فى العام التالى.
 
يعد برنارد شو أحد أشهر الكتاب المسرحيين في العالم، وهو الوحيد الذي حاز على جائزة نوبل في الأدب للعام 1925 وجائزة الأوسكار لأحسن سيناريو (عن سيناريو بيجماليون) في العام 1938، اضطر لترك المدرسة وهو فى سن الـ15 عام ليعمل موظف، حيث كان والده مدمن للكحوليات، لكنه استمر بالقراءة وتعلم اللغات مثل: اللاتينية والإغريقية والفرنسية، ووصف برناردشو، المدارس بأنها "ليست سوى سجون ومعتقلات".
 
وجعل برنارد مكافحة الفقر هدف أساسى من كل كتاباته، باعتباره مصدرا لكل الشرور كالسرقة والإدمان والانحراف، ويجعل من صاحبه ضعيفا ومريضا، وكان برنارد شو من أشهر من رفض جائزة نوبل حين قدمت له، وكان من أشهر أقواله وقتها : إنني أغفر لنوبل إنه اخترع الديناميت، لكنني لا أغفر له أنه اخترع جائزة نوبل، لاعتقاده أنها جائزة تُمنح أحياناً لمن لا يستحقها.
 
وجاء بكتاب "التفاحة الذهبية.. نساء نوبل.. الفائزات فى الآداب"، إن رفض برنارد شو للجائزة جاء ليؤكد أنها منحت قبله لأدباء مغمورين ولا يمتلكون الأهمية الإبداعية التى يتمتع بها، وهو ما يؤكد الخلل الموجود فى اختيارات جائزة نوبل رغم أنها اعترفت وقتها وأعلنت تعديلات على طريقة اختيار الفائز.
 
وكان نظام منح نوبل ينص على الاحتفاظ بالجائزة لمن فاز بها للعام التالى، وفى العام التالى 1926 قبل برنارد شو الجائزة بعدما أقنعته زوجته بأنها شرف لأيرلندا، لكنه ظل مصراً على رفض الحصول على قيمتها المادية، وطلب أن تستخدم فى ترجمة أعمال زميله الكاتب المسرحى "أوجست ستريندبرج" من السويدية إلى الإنجليزية.
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة