أكرم القصاص

مقالات الصحف المصرية.. عماد الدين أديب: «حرب الضرورة» لا ريب فيها!.. محمود خليل: شعب «النيل».. خالد منتصر: في حب محمود رضا.. محمد غلاب: اسلمي يا مصر.. بهاء الدين أبوشقة: دبلوماسية الإطار المؤسسي

الجمعة، 17 يوليه 2020 01:04 ص
مقالات الصحف المصرية.. عماد الدين أديب: «حرب الضرورة» لا ريب فيها!.. محمود خليل: شعب «النيل».. خالد منتصر: في حب محمود رضا.. محمد غلاب: اسلمي يا مصر.. بهاء الدين أبوشقة: دبلوماسية الإطار المؤسسي مقالات الصحف
ماجد تمراز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات الصحف المصرية الصادرة صباح الجمعة، عددا من القضايا والموضوعات الهامة أبرزها،  عماد الدين أديب: «حرب الضرورة» لا ريب فيها!، محمود خليل: شعب «النيل».

 

الوطن

عماد الدين أديب: «حرب الضرورة» لا ريب فيها!

تناول الكاتب في هذا المقال الحروب التي تُجبر الأمم والدول على خوضها بسبب ظروف فُرضت، فتضطر الدول أن تدفع "فاتورة" صراعات وحروب أخرى في إسقاط مباشر على الأزمة الليبية والدفع بميليشيات ومرتزقة تهدد الأمن القومي المصري، بالإضافة إلى قضية سد النهضة التي فيها تهديد واضح للأمن المائي المصري.

 

محمود خليل: شعب «النيل»

تطرق الكاتب في هذا المقال إلى قضية سد النهضة وتعنت الجانب الأثيوبي في موقفه من المفاوضات، والتي استمرت لمدة 9 سنوات، دون التقدم خطوة واحدة نحو الوصول لاتفاق، وتصريحات أثيوبيا العجيبة التي وصلت إلى اعتقادها بأن نهر النيل ملكية خاصة لهم وليس لدول المصب أي حق أو نصيب فيها وظنها بأنها تتحكم في مصير 100 مليون مواطن.

 

خالد منتصر: في حب محمود رضا

نعى الكاتب في هذا المقال الفنان الراحل محمود رضا، باعتباره أحد صناع البهجة الراقصة والطاقة الإيجابية في تاريخ الفن المصري، كما تطرق إلى أهمية الرقص كأحد لغات الروح الكامنة في جسد الإنسان ودوره كأحد الأذرع الثقافية في المجتمعات.

 

الوفد

محمد غلاب: اسلمي يا مصر

تناول الكاتب في هذا المقال النشيد الوطني الأول في تاريخ مصر، والذي كان في عهد الملكية المصرية، حيث تغزل في كلمات النشيد ولحنه وأشاد باستخدامه في بعض الكليات العسكرية في مصر باعتباره رمزا للوطنية وكلماته تعبر عن الروح الموجودة في تلك الكيانات العسكرية الهامة في مصر.

 

بهاء الدين أبوشقة: دبلوماسية الإطار المؤسسي

تناول الكاتب في هذا المقال طبيعة العلاقات المصرية الأمريكية، والسياسية المصرية في التعامل مع القضايا المشتركة مع الجانب الأمريكي، وتبني استراتيجية الشراكة في التعامل مع القضايا الإقليمية التي تهم الطرفين، وكيف اختلفت العلاقات الدبلوماسية بعد ثورة 30 يونيو مع وجود متغيرات إقليمية ودولية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة