خالد صلاح

أرسنال ضد ليفربول.. لاكازيت يسجل التعادل للجانرز بعد 32 دقيقة 1-1 "فيديو"

الأربعاء، 15 يوليه 2020 09:55 م
أرسنال ضد ليفربول.. لاكازيت يسجل التعادل للجانرز بعد 32 دقيقة 1-1 "فيديو" لاكازيت
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعادل فريق أرسنال أمام ضيفه ليفربول بنتيجة 1-1، خلال المباراة التى تجمع الفريقين حاليًا على ملعب "الإمارات"، ضمن منافسات الجولة الـ36 من الدورى الإنجليزى الممتاز "بريميرليج".

وجاء الهدف في الدقيقة 32 عبر النجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت، بعد أن تقدم ساديو ماني بالهدف الأول.

 

أرسنال ضد ليفربول

ويسعى الريدز لاستعادة نغمة الانتصارات بعد تعادله أمام بيرنلي 1-1، في الجولة الماضية، على الرغم من أنه حسم لقب البريميرليج لصالحه بشكل رسمي.

ويمتلك في رصيده حاليا 93 نقطة، ولعب الريدز 35 مباراة في البطولة حتى الآن فاز في ثلاثين مباراة، وتعادل في ثلاث مباريات، وخسر لقاءين، من أجل تخطي حاجز 100 نقطة وتحقيق الرقم القياسي المنتظر بالتغلب على مانشستر سيتي.

وأعلنت رابطة أندية الدوري الإنجليزي "بريميرليج"، اليوم الأربعاء، أن فريق ليفربول،  سوف يتسلم لقب المسابقة الذى توج به رسميا، عقب نهاية مباراة تشيلسي، في الجولة الـ37 من المسابقة، والمقرر لها يوم الأربعاء المقبل، 22 يوليو الجارى.

في المقابل، يطمح الجانرز في استغلال ملعبه، إذ يدخل اللقاء وهو في المركز التاسع في ترتيب البريميرليج برصيد 50 نقطة، ويسعى لحصد الفوز وتحسين نتائج الفريق بعد الخسارة في الجولة الماضية أمام توتنهام بديربي شمال لندن، 2 – 1.

محمد صلاح ضد أرسنال

وساهم محمد صلاح بـ10 أهداف خلال 6 مباريات شارك فيها أمام أرسنال سواء مع الريدز أو فريقه السابق تشيلسى، حيث سجل النجم المصرى 6 أهداف وصنع 4 أهداف أخرى حيث يساهم بهدف كل 54 دقيقة.

كما لم يخسر محمد صلاح على الإطلاق ضد أرسنال فى الدورى الإنجليزى، حيث حقق 4 انتصارات وتعادل مرتين.

ويتطلع محمد صلاح لتحقيق إنجاز مميز، خلال مباراة فريقه اليوم الأربعاء، واستعادته للتهديف والاستمرار فى المنافسة على لقب الهداف حيث يملك 19 هدفا يحتل بها المركز الرابع في الترتيب.

أيضًا الفرعون بحاجة لهدف واحد ليصبح أول لاعب من الريدز يحرز 20 هدفا على الأقل، في ثلاثة مواسم متتالية بالبريميرليج الذي انطلق في 1992، وهو الإنجاز لم يحققه أي لاعب في ليفربول بالدوري الإنجليزي منذ روجر هانت في 1965-1966.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة