خالد صلاح

10 أيام تفصل باهر المحمدى عن المران الجماعى للإسماعيلى.. واللاعب يحتفل

الإثنين، 13 يوليه 2020 01:30 م
10 أيام تفصل باهر المحمدى عن المران الجماعى للإسماعيلى.. واللاعب يحتفل باهر المحمدى كابتن الاسماعيلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اقترب باهر المحمدى، كابتن الإسماعيلى، من الانضمام للتدريبات الجماعية لفريقه بعد التعافى من الإصابة، ومن المقرر أن يشارك فى التدريبات الجماعية بعد عشرة أيام عقب نهاية برنامجه التأهيلى من جراحة تمزق فى أربطة الركبة، ونفذ اللاعب نصيحة طبيبه الألمانى بضرورة الحصول على راحة تامة من التدريبات ثم الانخراط فى مرحلة العلاج الطبيعى التى أنهاها بنجاح، واحتفل اللاعب باقتراب عودته للتدريبات الجماعية، ونشر على حسابه على تويتر عبارة "loading".

ويترقب الجهاز الفنى للنادى الإسماعيلى بقيادة الفرنسى ديديه جوميز إعلان لجنة المسابقات اتحاد الكرة جدول مواعيد مباريات الدورى للاستقرار على موعد المعسكر الذى سيدخله الدراويش استعداداً لعودة بطولة الدورى والمقرر لها 6 أغسطس المقبل، ويستأنف اليوم الاثنين فريق الاسماعيلى تدريباته فى الرابعة عصراً باستاد الاسماعيلية بعدما حصل اللاعبون على راحة أمس من المران، واستقر جهاز الدراويش على خوض أول مبارياته الودية استعداداً لعودة الدورى المقرر لها 6 أغسطس المقبل بمواجهة فريق أسوان الخميس المقبل على استاد الإسماعيلية، ويعتزم جهاز الدراويش البحث عن مباراة ودية أخرى تعقب مواجهة تماسيح النيل بخمسة أيام لتجهيز اللاعبين بدنياً وفنياً للمرحلة المقبلة.

يتطلع جهاز الدراويش لرفع المعدلات البدنية والفنية للاعبين فى ظل ابتعادهم عن ممارسة أى نشاط رياضى منذ ما يزيد على أربعة أشهر بسبب جائحة كورونا، ووضع الجهاز الفنى خطة تقوم على الارتقاء بمستوى اللاعبين على كل الأصعدة بشكل سريع، فى ظل ضيق الوقت قبل استئناف المنافسات بشكل رسمى.

وتلقى النادى الإسماعيلى إخطاراً من اتحاد الكرة بإجراء مسحة كورونا الثالثة غداً الثلاثاء استعداداً لعودة بطولة الدورى المقرر لها 6 أغسطس المقبل، وأظهرت نتائج المسحة الطبية التى أجريت للاعبى الفريق الأول بالنادى الاسماعيلى والجهاز الفنى والطبى والإدارى عن وجود حالتين إيجابيتين تحملان فيروس كورونا ( COVID 19 ) للاعب وطبيب بالدراويش بينما جاءت المسحة الثانية سلبية تماماً.

على الفور تم اتخاذ جميع الإجراءات العلاجية والتدابير الخاصة من قبل الجهاز الطبى بالنادى الإسماعيلى بالتعاون مع الدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية لاتحاد الكرة حتى تعافيهم وعودتهم مرة أخرى لتدريبات الفريق، فيما جاءت المسحة الثانية سلبية تماماً.

باهر المحمدى
باهر المحمدى
 

 

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة