خالد صلاح

البابا فرنسيس: الشرّ لا يعطي السلام..يثير في البداية لكن يترك لنا المرارة

الأربعاء، 01 يوليه 2020 03:25 م
البابا فرنسيس: الشرّ لا يعطي السلام..يثير في البداية لكن يترك لنا المرارة البابا فرنسيس
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان والكنيسة الكاثوليكية في العالم، أن الشر لا يؤدى الى سلام نهائي، ويترك مرارة لمرتكبيه، أما الخير والسلام الحقيقي في اتباع صوت الله، وغرد البابا فرنسيس عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، قائلا: "إن الشرّ لا يعطي السلام أبدًا، يُحرّكنا ويثيرنا في البداية ومن ثمَّ يترك لنا المرارة. أما صوت الله فلا يعدُ أبدًا بالفرح الرخيص: بل يدعونا للذهاب أبعد من الـ "أنا" لكي نجد الخير الحقيقي والسلام.

وكان قد تحدث البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، عن الحاجة لوسائل إعلام قادرة على بناء الجسور، وذلك في رسالة وجهها الى المشاركين في مؤتمر (الاعلام الكاثوليكي) الملتئم اليوم وغدا افتراضيا.

 

وقال البابا: "هذه الحاجة هي ملحة جدا اليوم أيضًا في مرحلة مطبوعة بالنزاعات والمصالح التي لا يسلم منها أحد حتى الجماعة الكاثوليكية، ولذلك نحن بحاجة لوسائل إعلام قادرة على أن تبني جسور وتدافع عن الحياة وتحطم الجدران المرئيّة وغير المرئية التي تمنع الحوار الصادق والتواصل الحقيقي بين الأشخاص والجماعات"، حسبما نقل عنه موقع اخبار الفاتيكان.

 

وأشار البابا  إلى أن "خبرة هذه الأشهر الأخيرة قد أظهرت كم هي جوهرية رسالة وسائل الإعلام في الحفاظ على وحدة الأشخاص وتقليص المسافات وتقديم المعلومات الضرورية وفتح الأذهان والقلوب على الحقيقة"، ورأى أنه "بسبب الوباء تمكنا من أن نعرف قيمتها بشكل أكبر".

 

وأضاف: "نحن بحاجة لوسائل إعلام يمكنها أن تساعد الأشخاص ولاسيما الشباب لكي يميزوا الخير من الشر ويكونوا أحكامًا صحيحة تقوم على تقديم واضح وغير جزئي للحقائق، ولكي يفهموا أهمية الالتزام في سبيل العدالة والوفاق الاجتماعي واحترام البيت المشترك، نحن بحاجة لرجال ونساء مبادئ يحمون التواصل من كل ما بإمكانه أن يشوهه أو يخضعه لأهداف أخرى".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة