خالد صلاح

فى اقتحام قسم التبين.. الجنايات تقضى بالمشدد لـ34 متهما وتلزم المتهمين بدفع 10 ملايين جنيه قيمة تلفيات.. ورئيس المحكمة: المتهمون استولى الشيطان عليهم عقلا وتنفيذا.. ويؤكد: لوثوا أرض مصر بدماء الفتنة

الإثنين، 08 يونيو 2020 06:00 م
فى اقتحام قسم التبين.. الجنايات تقضى بالمشدد لـ34 متهما وتلزم المتهمين بدفع 10 ملايين جنيه قيمة تلفيات.. ورئيس المحكمة: المتهمون استولى الشيطان عليهم عقلا وتنفيذا.. ويؤكد: لوثوا أرض مصر بدماء الفتنة قضية اقتحام قسم التبين
كتب إيهاب المهندس ـ عزوز الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قضت الدائرة 5 إرهاب، برئاسة المستشار محمد السعيد الشربينى وعضوية المستشارين وجدى عبد المنعم والدكتور على عمارة، والمنعقدة بمجمع محاكم طرة، اليوم الإثنين، بالسجن المشدد 15 سنة لـ12 متهما والمشدد 10 سنوات لـ 12 آخرين بـ"اقتحام قسم التبين".

كما قضت المحكمة بالسجن المشدد 7 سنوات لـ10 متهمين، وإلزام المتهمين بدفع 10 ملايين و101 ألف وواحد قيمة التلفيات التى ألحقوها بالقسم.

استهل رئيس المحكمة كلمته قبل النطق بالحكم بدأها بالآية القرآنية : بسم الله الرحمن الرحيم " وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِى الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ * أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِن لاَّ يَشْعُرُونَ " صدق الله العظيم.

وتابع : أن المتهمين الماثلون الآن انتفت فى حقهم أمارات الهدى إذ استولى الشيطان عليهم عقلا وفكرا وعملا، يسول لهم الخطيئة الكبري، فى الرابع عشر من أغسطس 2013 بسطت الدولة يديها بالسلام لهؤلاء العابسين كى تعود حياة الناس إلى طبيعتها ولدفع عجلة الإنتاج حتى يعم الخير فقامت بفض اعتصامى رابعة والنهضة إلا أن المتهمين وغيرهم رفضوا ذلك.

واستكمل المستشار الشربينى : وما كان منهم إلا أن لوثوا أرض مصر الطاهرة بدماء الفتنة وأشهروا سيف العداء بغيا وظلما وتولوا عن الحق وسبيل النجاة ويكفى فى معرة فعلهم أن الجهالة أعمت أبصارهم عن أعداء الأمة الحقيقيين فأ تخذوا أقسام الشرطة وعيون مصر الساهرة على أمنها ميدانا للاعتداء والانتقام وما يدل هذا الا عن انعدام فى الخير وكثرة فى الشر وعمى فى البصيرة.

واستطرد : لقد لطمت المحارم خدها عليهم يوم صوبوا رصاصهم نحو مجندا وضابطا كان ساهرا على حمياتهم، وكسادا لسوء ادعائكم الباطلة وانبساطا للظلم فهل علمتم يوما أن احدا نصب العداء لربه معترضا على قضائه فى من يتولى امر العباد ثم نجي، وهل نسيتم أن لا أحد يحكم فى ملك الله الا بأمر الله أن الحيلة والأسلوب الذى لجئتم إليه لا ينطوى على شيء من المروءة ولا نعرف لها وجها حتى عند المتطرفين اللا دينين فبأى حق تدعون الفضيلة وبأى وجه تدعون الديانة حرقتم الأبنية واقتحمتم الأقسام وهربتم المسجونين وغدرتم بعد أن أمنكم جنوح مصر للسلام ولكل أجلا كتاب ولا مفر من تطبيق ما قره الله والقانون.

والمتهمون الصادر بحقهم حكما بالسجن المشدد 15 سنة هم جمال عادل عبد الخالق، صبحى قرنى محمد، حسام سعد رمضان، محمود عبد الغفار محمود، رجب عبد الغفار محمد، محمد أبو زيد عبد العزيز، محمد عبد الوهاب جبر، أيمن عبد الفتاح عوض، محمد سعد أنور، محمد عبد الخميد، عبد الرحمن أبو سريع، ايمن الهادى.

والمتهمون الصادر بحقهم حكما بالسجن المشدد 10 سنوات هم محمود زين، خالد عيد، سيد أبو سريع، منصور أحمد، ربيع عبد الجواد، عمرو محمد، عبد الفضيل محمد، ياسر محمد، حازم حسن، محمد سعد، محمد جمعة، جمال ربيع.

المتهمون الصادر بحقهم حكما بالسجن 7 سنوات هم سيد سعد، أحمد عبد الرحمن، أحمد حسنى، أيمن ربيع، ابراهيم يوسف، خالد سمير، أسامة إبراهي، على أبو سريع، أبراهيم فرج، أحمد عكاشة.

 

كانت محكمة النقض قد ألغت فى 5 يوليو 2018، أحكام السجن على 47 متهمًا فى القضية، وقررت إعادة محاكمتهم أمام دائرة أخرى.

 

وأسندت النيابة للمتهمين عدة تهم، منها التجمهر والبلطجة والشروع فى قتل عدد من ضباط وأفراد أمن قسم التبين، وإضرام النيران بمبنى القسم وحرق محتوياته، ومحاولة تهريب المسجونين، وحيازة وإحراز أسلحة نارية وبيضاء، والانضمام إلى جماعة على خلاف القانون.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة