خالد صلاح

جبروت امرأة.. سيدة تضع السلاح على رقبة زوجها بسبب عدم زيادة مصروف البيت

الجمعة، 05 يونيو 2020 09:40 ص
جبروت امرأة.. سيدة تضع السلاح على رقبة زوجها بسبب عدم زيادة مصروف البيت خلافات زوجيه_ارشيفية
كتبت أسماء شلبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أقام زوج دعوى طاعة، أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، ادعى فيها نشوزها وخروجها عن طاعته، اشتكى فيها تعرضه للعنف والإيذاء بوضع السلاح الأبيض على رقبته والتهديد بالذبح، وإجباره على يد أهل زوجته للتنازل عن شقته، وذلك عقابا له على اعتراضه على طلبات زوجته التي لا تنتهي ورغبتها فى زيادة مصروف البيت.

وأضاف الزوج:"ربنا ينتقم منها زى ما دمرت حياتى، ولاحقتني بالاتهامات الأخلاقية، وشوهت سمعتي، وتركتني مهدد بالحبس بسبب الدعاوي القضائية المقامة ضدي".

وتابع ع.م.أ، البالغ من العمر 39 عاما، بمحكمة الأسرة:" مكثت 9 سنوات برفقتها، كنت عبارة عن عامل مسئول عن جلب الأموال لها وأهلها، تعرض لتسلطها وجبروت أهلها الذى دفعنى للهروب من بطشهم أكثر من مرة، بعد أن استولوا على كل ما أملكه، وتركوني مهدد بالحبس".

وأكد الزوج بدعواه أمام محكمة الأسرة:" عنف زوجتى حال بينى وبين رؤية أطفالي، لأخرج من زيجتي ومنزلي دون أن أخذ حتى ملابسي ومتعلقاتي الشخصية، بعد أن لقنت بعلقة موت على يديها وأهلها، ومحاولتها برفقة شقيقا بإجباري بالتوقيع بالتنازل عن شقتي، تحت تهديد السلاح"، مضيفاً :" أعجز حتي الآن عن تنفيذ أحكام الرؤية والتعويض التي تحصلت عليها".

يذكر أن القانون حدد شروط للحكم بأن تصبح الزوجة ناشز، وذلك إذا امتنعت الزوجة دون سبب مبرر عن طاعة زوجها، وإذا لم تتعرض الزوجة على إنذار الطاعة خلال 30 يوما، عدم إقامتها دعوى الطلاق أو الخلع، أن لا تثبت أن بيت الطاعة غير ملائم وبعيد عن الآدمية أو مشترك مع أم الزوج أو شقيق الزوج.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة