خالد صلاح

رئيس "تضامن النواب": الرئيس وجه منذ بداية أزمة كورونا بالحفاظ بحماية صحة المواطن

الأربعاء، 03 يونيو 2020 01:02 م
رئيس "تضامن النواب": الرئيس وجه منذ بداية أزمة كورونا بالحفاظ بحماية صحة المواطن الدكتور عبد الهادى القصبي، رئيس لجنة التضامن الاجتماعي
كتبت نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
 
 
 
أكد الدكتور عبد الهادى  القصبي، رئيس لجنة التضامن الاجتماعي والأسرة وذوي الإعاقة بمجلس النواب، أن القيادة السياسية وجهت البوصلة منذ اللحظة الأولي في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19"  نحو الحفاظ على المواطن المصري وصحته مهما كلفنا هذا الامر من أعباء اقتصادية، ولا شك أن حجم الانفاق يزيد في الأزمات. 
 
 
 
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة التضامن والاسرة وذوي الاعاقة بمجلس النواب برئاسة الدكتور عبد الهادي القصبي لمناقشة مشروعي الخطة والموازنة للمركز القومي للبحوث الإجتماعية والجنائية خلال العام المالي الجديد 2020/2021. 
 
 
 وشدد القصبي، علي أهمية توظيف مخصصات البحث العلمي والاستفادة  منه علي أكمل وجه لمواجهة الأزمات التي تواجهها البلاد، قائلاً : " المجتمع الذي لا يهتم بالبحث العملي مجتمع فاشل ولابد من دعم البحث العلمي في كل مجال  و الدولة تنظر بعين الاطمئنان للعلماء". 
 
 
 
وتابع القصبي، أنه لاشك أن المركز القومي البحوث الاجتماعية و الجنائية يسعي لاعلاء المنهج العلمي في ظل  تغير الخريطة الاقتصادية و السياسية، داعيا إياه الى أن يدلو بدلوه فيما يتعلق بالمرحلة القادمة، متسألا عما اسماه " سلوكيات ما بعد الجائحة و كيف ستغير  نمط  الحياة اليومية و كيف  نستفيد  من الطاقة البشرية في مؤسسات الدولة و كيف نوجه الطاقات و الاستفادة منها في قطاعات اخري.
 
 
 
وشدد عبد الهادي القصبي على ضرورة ان تعكس الموازنات المقدمة للبرلمان أهداف و  خطط  واضحة  تعكس توجهات المجالس  وهذا ضرورة بما يمكن من قياس الأهداف،   لافتا الي ان اللجنة سبق ورفضت موازنة احدى المجالس القومية - في إشاره للمجلس القومي للسكان- وذلك لانها  لا تعكس الأهداف التي يجب ان يقوم بها  هذا  المجلس. 
 
 
 
 
 
و حول ثقافة العمل عن بعد  قال القصبي إن العمل من المنزل فرضته الجائحة لكن لا مجال للتراخي  و نحتاج  للعمل  الجاد لاسيما من جانب المجلس القومي للبحوث الاجتماعية و الجنائية لدراسة  لحجم الازمة و تاثر الاقتصاد القومي  و اعداد الخطط و الدراسات للتعامل مع الازمة. 
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة