خالد صلاح

24 لقباً و23 شهراً فى الصدارة تزين مسيرة رنيم الوليلى أسطورة الاسكواش

الخميس، 25 يونيو 2020 02:10 م
24 لقباً و23 شهراً فى الصدارة تزين مسيرة رنيم الوليلى أسطورة الاسكواش رنيم الوليلي
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بهدف تكوين أسرة والمشاركة فى تحديات جديدة، ودعت البطلة المصرية رنيم الوليلي لاعبة وادى دجلة والمصنفة الأولى عالمياً لسيدات الاسكواش القفص الزجاجى بعد إعلان اعتزالها وتعليق المضرب قبل قليل، فى مفاجأة غير سارة لعشاق اللعبة سواء فى مصر أو خارجها، خاصة أن البطلة المصرية تعتبر من أكثر اللاعبات احترافية وأخلاق داخل الملعب وخارجه.

البطلة المصرية خاضت مسيرة احترافية حافلة فى لعبة الاسكواش امتدت لـ 18 عاماً، حصدت خلالهم 24 لقباً فى رابطة اللاعبين المحترفين PSA، بما فى ذلك بطولة العالم عام 2018 .

صاحبة الـ 31 عامًا، والتى صنعت التاريخ فى عام 2015 بعدما أصبحت أول امرأة عربية فى أى رياضة تصبح رقم 1 عالميًا، منهية رقم نيكول ديفيد القياسى لمدة تسع سنوات على قمة التصنيف العالمى فى هذه العملية، أمضت 23 شهرًا فى قمة قائمة التصنيف - بما فى ذلك الـ 19 شهرًا الماضية.

بعد فوزها ببطولة العالم للناشئين فى كل من 2005 و 2007، جاء أكبر فوز لها فى مسيرتها العليا فى مانشستر عام 2017 عندما هزمت نور الشربينى للفوز ببطولة العالم فى المحاولة الثالثة، بعد خسارتها أمام نيكول ديفيد فى 2014 و الشربينى فى 2016.

رنيم وزوجها طارق مؤمن دخلا فى العام الماضى موسوعة جينيس، بعدم حصد المصنف الرابع عالمياً بطولة العالم، ليكونا أول زوجين يحصدان بطولة العالم فى تاريخ أى لعبة.

رنيم كانت قد كتبت عبر حسابها الشخصى على إنستجرام:

أعزائى أسرة الاسكواش، "فى الكام سنة اللى فاتوا ممكن أكون كتبت الكلمات دى فى دماغى يمكن ألف مرة، الاسكواش كان حياتى طوال 25 سنة ودلوقتى جاء الوقت اللى أبدأ فيه صفحة جديدة".

وأضافت، "كانت رحلة جميلة وعمرى ما تخيلت إنها تاخدنى بعيد كده، كنت محظوظة جداً إنى على مر السنين عاصرت أجيال كتير، منهم أساطير فى مصر والعالم، إتعلمت منهم حاجات كتيرة أوى، وسعيدة إنى شاركت فى فترة من أجمل فترات اللعبة.. مش مخططة لأى حاجة فى الفترة الجاية، لكن الظاهر إنى حركز شوية مع أسرتى الصغيرة، وأتمنى إنى أكون قادرة على مواجهة تحديات الحياة القادمة.

"ممكن أكون بودع منافسات الاسكواش، بس أكيد مش بودع ذكرياته، وصداقاته، وعلاقاته، وأيامه الحلوة، بما فيها النهارده، ..شكرا".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة