خالد صلاح

اللجنة الأولمبية تتواصل مع وزارة الصحة لتجهيز مبنى العزل للرياضيين

الثلاثاء، 16 يونيو 2020 01:13 م
اللجنة الأولمبية تتواصل مع وزارة الصحة لتجهيز مبنى العزل للرياضيين اللجنة الاولمبية
كتب رامى ناجى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تتواصل اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية، مع مسئولي وزارة الصحة من أجل تجهيز مبني الأكاديمية الرياضية، ليكون عزل صحي للرياضيين المصابين بكورونا خلال الفترة المقبلة ، حيث يتواجد مبني الاكاديمية بجوار مقر اللجنة الاولمبية داخل هيئة استاد القاهرة الدولي.

وخاطب مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة المهندس هشام حطب، الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، للحصول على موافقة رسمية والتصاريح اللازمة لإقامة مقر عزل لمواجهة حالات فيروس كورونا للمنتخبات الوطنية فى كافة الألعاب، وذلك فى مقر الأكاديمية الأولمبية الكائنة بمبنى الاتحادات بإستاد القاهرة الدولي

وكشف مجلس إدارة اللجنة الأولمبية أنه فى ضوء الظروف الحالية ووباء كورونا العالمى، ومع الضغط الشديد على المرافق الصحية لوزارة الصحة والسكان ورغبة من مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية فى المشاركة المجتمعية وحماية ثروات مصر من الرياضيين واللاعبين الدوليينن يتقدم مجلس إدارة اللجنة بمقترح إقامة مكان عزل لحالات كورونا للمنتخبات الوطنية

ويتضمن مقترح مجلس إدارة اللجنة الأولمبية بتجهيز مكان العزل الطبى فى مبنى الأكاديمية الأولمبية بتوفير 60 سريرا فى المبنى الذى يتسع لمائة سرير، لكن تم تخفيض الأعداد لتوفير قدر أكبر من الأمان والرعاية.كما يتضمن المقترح تجهيز مقر الأكاديمية الأولمبية بأفضل المعدات والتجهيزات الطبية المطلوبة وتتكفل اللجنة الأولمبية المصرية بتقديم الخدمة الطبية والرعاية الفائقة للحالات التى ينطبق عليها تعريف وزارة الصحة للحالات التى لا تستدعى دخول مستشفى وذلك كبديل عن المنزل فى حالة تعذر إقامة الحجر فيه بتوفير الإقامة المناسبة والتغذية اللازمة وتطبيق بروتوكولات وزارة الصحة.

ويتم الاستعانة بأطباء وتمريض من الممارسين للمهنة فى جمهورية مصر العربية والتنسيق مع وزارة الصحة والسكان لاتخاذ كافة إجراءات الأمان والسلامة الطبية

وكانت اللجنة الأولمبية المصرية ، قد أرسلت خطاباً لجميع الاتحادات الرياضية ، للاطمئنان علي مراجعة الخطط الصحية والإجراءات الاحترازية للاتحادات الرياضية تحسباً لاستئناف النشاط الرياضي منتصف شهر يونيو الجاري، وذلك بعد ما قام  حسن كمال رئيس اللجنة الطبية باللجنة الأولمبية المصرية بشرح الخطة التى تم وضعها من كافة جوانبها وشرح الإتصالات التى تمت مع اللجنة الطبية بوزارة الشباب والرياضة والتصور العام لعودة النشاط الرياضى والإجراءات الطبية والاحترازية التى يمكن أن تتخذ. 

وكانت اللجنة الأولمبية المصرية قد طالبت الاتحادات الرياضية ، بإبلاغ اللجنة بشكل فوري بظهور أي حالات إصابة بفروس كورونا المستجد لأي من اللاعبين أو الأجهزة الفنية والإدارية أو العاملين باي اتحاد ، علي أن يتم الاخطار بخطاب رسمي الي اللجنة الأولمبية بكافة بيناته للتواصل معه ومتابعة الحالة وتطوراتها، وذلك في إطار حرص اللجنة الاولمبية علي الرياضيين والمنظومة الرياضية .

 
 
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة