خالد صلاح

محللون: Zoom قد يفقد مستخدميه لصالح تطبيق فيس بوك الجديد للفيديو

الأحد، 03 مايو 2020 03:21 م
محللون: Zoom قد يفقد مستخدميه لصالح تطبيق فيس بوك الجديد للفيديو مكالمات الفيديو
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مع ارتفاع شعبية خدمة مكالمات الفيديو Zoom بسبب انتشار فيروس كورونا، كان منافسيها يزيدون من جهودهم سواء من خلال نسخ المميزات والترويج لمستوى أعلى من الخصوصية والأمان، فعلى سبيل المثال، جعلت جوجل أداة مؤتمرات الفيديو التجارية الخاصة بها Meet مجانية للجميع.

كما أعلن فيس بوك مؤخرًا عن منتج جديد لمحادثات الفيديو يسمى Messenger Rooms، والذي يسمح للمستخدمين بإنشاء غرف دردشة فيديو عامة أو خاصة يمكنها استيعاب ما يصل إلى 50 شخصًا، وفي حين أنه ليس منافسًا مباشرًا لما يقدمه Zoom، فإنه يظهر أن فيس بوك يفكر في كيفية كسب بعض الأشخاص الذين قد يستخدمون Zoom للمحادثات الاجتماعية.

حيث يقول خبراء الصناعة إنه على الرغم من أن فيس بوك قد يسرق بعض مستخدمي Zoom الجدد للمستهلكين باستخدام Messenger Rooms، إلا أنه من المحتمل ألا يكون له تأثير على أعمال شركة مؤتمرات الفيديو، بل قد يفيده في الواقع، وذلك بحسب موقع business insider الأمريكى.

 

إليك ما قالوه:

ربما لن يؤثر فقدان المستخدمين المجانيين على عمل Zoom

نظرًا لأن أوامر الحظر تجبر الناس على البقاء في منازلهم، فقد استخدم الأشخاص Zoom للاجتماعات عبر الإنترنت، وقضاء ساعات سعيدة، وحتى حفلات الزفاف، فيما أشار آدم بريسيت، مدير أبحاث جارتنر، إلى Business Insider، بأن الأمور تشير إلى شركات تقنية أخرى لديها إمكانات الفيديو، بما في ذلك فيس بوك، حيث أن الناس يتوقون إلى اجتماعات افتراضية أكبر في مساحة المستهلك بالإضافة إلى الأعمال.

 

وقال "بريست" لـ Business Insider: "كان لدى فيس بوك بالفعل فيديو في Messenger، ولكن الحاجة إلى الاجتماع في مجموعات أكبر في غرف افتراضية للأنشطة الاجتماعية أصبحت واضحة للغاية"، وفي حين أن بعض مستخدمي Zoom، مجانًا ومدفوعين، قد يقررون استخدام غرف Messenger للأنشطة الاجتماعية الآن بعد أن أصبح خيارًا، فإن غالبية عملائها المدفوعين هم مؤسسات وشركات، والتي لن تتخلى عنها في فيس بوك.

وقال برنت ثيل، المحلل في Jefferies: "لا أعتقد أن هذا سيغير قواعد اللعبة ولا أعتقد أنه سيعطل بالضرورة أي شيء يقوم به Zoom، ففي الواقع، في نهاية المطاف، يُعرف فيس بوك بمنتجاته الاستهلاكية للأفراد وليس معروفًا بمنتجات المؤسسات"

وأضاف ثيل أن منتج فيس بوك Rooms Messenger يمثل تهديدًا أكثر لتطبيقات المستهلكين التي لا تتقاضى رسومًا مقابل خدماتها، مثل Houseparty، والذي يسمح للمستخدمين بالتواصل مع الأصدقاء عبر مكالمة فيديو.

 

فقدان المستخدمين المجانيين نقطة لصالح Zoom

لن يؤدي فقدان المستخدمين المجانيين فقط إلى عدم الإضرار بـ Zoom، ولكنه قد يساعد الشركة بالفعل، حيث أخبر الرئيس التنفيذي إريك يوان أن Zoom ليس لديها حاليًا خطط لتحقيق الدخل من مستخدميها مجانًا أو إنشاء أعمال للمستهلكين، وقالت Carolina Milanesi، وهي محللة في Creative Strategyies، إنها تعتقد أنه من المستحيل على Zoom الحفاظ على جميع استخداماتها المجانية على المدى الطويل.

وقال ميلانسيزي لـ Business Insider: "لا يستطيع Zoom الحفاظ على عدم دفع الأشخاص مقابل وقت الفيديو"، وحتى الآن إذا لم يبدأ Zoom في فرض رسوم على مستخدمي المستهلكين الجدد أو وجد طريقة ما لتحقيق الدخل منهم من خلال الإعلانات، فإنه ينفق المزيد من المال على النطاق الترددي دون أي فائدة، وبهذه الطريقة، يمكن أن يساعد فقدان المستخدمين المجانيين على فيس بوك في مساعدة عمل Zoom وزيادة متوسط ​​الإيرادات لكل مستخدم.

 

كيف تغير مشهد مؤتمرات الفيديو

ربما يكون فيروس كورونا قد غيّر بشكل دائم مشهد مؤتمرات الفيديو، حيث قال سايمون جلاس، الرئيس التنفيذي في "Discuss.io”، الذي يقدم أداة مؤتمرات الفيديو للشركات للتواصل مع مجموعات اختبار العملاء، إن ما كان من الجميل أن تكون الأدوات قد تحولت إلى أدوات لا بد منها لمستخدمي الأعمال والمستهلكين على حد سواء، وقال إن الصناعة ككل لا تزال في مراحلها الأولى، ويتوقع أن يشهد المزيد من الابتكار في المستقبل.

ردد جلاس أيضًا وجهة ميلانيزي التي تقول، بالنسبة إلى Zoom، أن وجود أداة واحدة يتم استخدامها لأغراض تجارية ومتعة يمكن أن يؤذيها على المدى الطويل. يعتقد أن منتج Messenger الجديد من فيس بوك قد يجعل Zoom يفكر في تخصيص أداته لصناعات واستخدامات محددة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة