خالد صلاح

اسباب قرحة المعدة عديدة منها الإصابة بعدوى بكتيرية

الإثنين، 18 مايو 2020 04:00 ص
اسباب قرحة المعدة عديدة منها الإصابة بعدوى بكتيرية قرحة المعدة
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قرحة المعدة عبارة عن تقرحات مؤلمة في بطانة المعدة أو الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، الاثني عشر، وهناك أسباب عديدة لحدوث قرحة المعدة أو القرحة الهضمية، وعادة ، تحمي طبقة سميكة من المخاط بطانة المعدة من تأثير العصارات الهضمية، لكن أشياء كثيرة يمكن أن تقلل من هذه الطبقة الواقية ، مما يسمح بحدوث تقرحات، في هذا التقرير نتعرف على اسباب قرحة المعدة.

اسباب قرحة المعدة
قرحة المعدة

اسباب قرحة المعدة
 

أسباب قرحة المعدة عديدة، وفقاً لموقع "كلايفند كلينيك" الأمريكي، كما أن هناك أشخاص أكثر عرضة للإصابة بقرحة المعدة منها:

المصابون ببكتيريا الملوية البوابية. 

-تناول مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (مثل الأسبرين والإيبوبروفين وغيرها)

-لديك تاريخ عائلي من القرحة

-التدخين.

-الإصابة بمرض آخر ، مثل أمراض الكبد أو الكلى أو الرئة.

اسباب قرحة المعدة الشائعة
 

من الواضح أن القرحة تنشأ بسبب اختلال التوازن أو التفاوت بين السوائل الهضمية وحمض الهيدروكلوريك والبيبسين (إنزيم هضمي) في المعدة والاثني عشر.

يمكن أن تحدث القرحة بسبب:

-العدوى بنوع من البكتيريا يسمى الهيلوكوبتر بلوري H. pylori.

-استخدام الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية).

-إنتاج حمض مفرط من حالة تسمى متلازمة زولينجر إليسون (gastrinoma)

- الورم المعدي هو ورم في خلايا المعدة المنتجة للحمض ويزيد من إنتاج الحمض.

هل يمكن الأطعمة الحارة من أسباب قرحة المعدة

على الرغم من أن الأطعمة الحارة يمكن أن تجعل القرح أكثر إيلامًا، إلا أنه من غير المعروف أنها تسبب القرح.

 

أعراض قرحة المعدة
 

قد لا تظهر أعراض قرحة المعدة وعندما تحدث الأعراض، فإنها تشمل:

-ألم مزعج أو حارق في المعدة الوسطى أو العلوية بين الوجبات أو في الليل.

-انتفاخ.

حرقة في المعدة

الغثيان أو القيء.

في الحالات الشديدة، يمكن أن تشمل الأعراض ما يلي:

-براز داكن أو أسود (بسبب النزيف)

-التقيؤ

-فقدان الوزن.

-ألم شديد في منتصف إلى أعلى البطن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة