خالد صلاح

رحيل بلا وداع.. لحظات أليمة لدفن ضحايا كورونا "فيديو"

الأربعاء، 08 أبريل 2020 01:06 ص
رحيل بلا وداع.. لحظات أليمة لدفن ضحايا كورونا "فيديو" كورونا - أرشيفية
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عرضت فضائية "العربية"، تقريرا للحظات أليمة لدفن ضحايا كورونا بدون حضور محبيهم والأكثر إيلاما حين لا يجدون لهم قبورا، مشيرا إلى أن الموت رغم قسوته، لكنه أصبح أكثر قسوة بسبب كورونا.

وقال لياندرو سانتوس شقيق متوفى بكورونا، من البرازيل: "اعتن بحياتك واهتم بأفراد عائلتك، الحياة هشة للغاية ويمكن أن تنتهى في أي لحظة حتى أننى لم أكن إلى جانبه لأقول له وداعا".

والرحيل صامت بلا وداع هو مشهد متكرر في زمن كورونا، حيث إسماعيل عبد الوهاب أصغر ضحية للفيروس في بريطانيا، كان له المصير ذاته ودُفن دون حضور عائلته، وقال محمد من عائلة المتوفى: "فتى يبلغ من العمر 13 عاماً دون والدته أو أي أقرباء، على فراش الموت في اللحظات الأخيرة، من الصعب جدا استيعاب وفهم مدى الشعور، بالوحدة والحزن الذى الذى كان يعانيه "الطفل" في تلك اللحظة".

وبالنسبة لآخرين، الصور كانت وسيلة الوداع الأخير، حيث وقالت ليندزى كيندال مديرة دار جنازة في نيويورك:"نحاولالتقاط أكبر عدد ممكن من صور الضحايا لإيصالها إلى العائلة، حتى يتمكنوا على الأقل من قول: هذا هو حبيبى".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة