خالد صلاح

بحث بريطانى يكشف السمنة تزيد من خطر الوفاة من الفيروس التاجي بنسبة 37 ٪ بعد أمراض القلب

الخميس، 30 أبريل 2020 11:45 ص
بحث بريطانى يكشف السمنة تزيد من خطر الوفاة من الفيروس التاجي بنسبة 37 ٪ بعد أمراض القلب السمنة وفرص الإصابة بكورونا
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أظهرت دراسة بريطانية، أن السمنة تزيد  من خطر الوفاة من فيروس كورونا بنسبة تقارب 37  % ، وذلك وفقا لبيانات تم  جمعها من مستشفيات NHS.

وكشف البحث الذى قام به فريق من كبار علماء الأمراض المعدية في بريطانيا الذين هم جزء من الهيئة العالمية لتخطيط الوباء، بناءً على 17000 تحليل من مرضى COVID-19 ، أن إجمالي ثلث البريطانيين الذين دخلوا المستشفى بسبب الفيروس الذي يهدد الحياة يموتون بشكل عام، وذلك وفقا لتقرير موقع جريدة " ديلى ميل" البريطانى.
 
السمنة وتأثيرها على الاصابة بكورونا
السمنة وتأثيرها على الاصابة بكورونا
 
وكانت معدلات الوفيات أعلى بنسبة 37 % بين المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة ، في المرتبة الثانية بعد الخرف (39 %) وكانت أمراض القلب (31 %)، وتم العثور على أمراض القلب أيضا لتكون الحالة الصحية الأساسية الأكثر شيوعا في مرضى فيروس التاجية في المستشفى .
 
وكشفت الدراسة ، التي تعتبر الأكبر من نوعها في أوروبا ، أن أكثر من نصف المرضى (53 %) لديهم مرض مصاحب واحد على الأقل، حيث كان يعاني ما يقرب من الثلث (29 %) من أمراض القلب،  وهي حالات تسد الأوعية الدموية وتجعل من الصعب ضخ الدم والأكسجين حول الجسم.
 
ما يقرب من الخمس (19 %) مصابون بالسكري ، والعدد نفسه يعاني من أمراض الرئة ، ويعاني 15 %  من أمراض الكلى و 14 % من الربو.
 
ولكن الغريب أن أقل من 10 % من حالات دخول المستشفيات كانوا مدخنين ، بينما يكافح الباحثون للقضاء على تأثير وقائي واضح للسجائر، و درس البحث في 16،749 حالة دخول بين 6 فبراير و 18 أبريل في المستشفيات في إنجلترا واسكتلندا وويلز.
 

كيف يؤثر كورونا على اعضاء الجسم 

في العديد من المرضى الذين يعانون من COVID-19 ، لا تستطيع الرئتان تلقي ما يكفي من الأكسجين، و هذا له تأثير على الأعضاء الأخرى، والقلب أيضا يتعرض لضغط كبير في محاولة ضخ الدم المؤكسج حول الجسم بما في ذلك الدماغ.
 
وفى مرضى ارتفاع ضغط  الدم مثلا، يكون  الدم أقل قدرة على الانتشار في الجسم لأن أوعيتهم أضيق، وقد لا يؤدي هذا فقط إلى إبطاء مسار الأكسجين إلى الأعضاء ، ولكنه يعني أيضًا أن الخلايا المناعية في الدم غير قادرة على الوصول إلى الفيروس بسرعة حسب الحاجة.
 
مريض السكري يكون لديه مستويات عالية من السكر ويصبح دمه مثل العسل، عندما يهاجم الفيروس الجسم ويبدأ وقتها الجسم في العمل ، لن يعمل كما يجب، حيث تتلف الخلايا المناعية لأنها مشبعة بالسكر منذ سنوات ولا تعمل بالطريقة التي يجب أن تعمل بها.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة