خالد صلاح

بوتين يوقع قوانين تشدد العقوبات على مخالفى الحجر الصحى

الخميس، 02 أبريل 2020 11:47 ص
بوتين يوقع قوانين تشدد العقوبات على مخالفى الحجر الصحى بوتين يرتدى البدلة الواقية
موسكو (أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وقع الرئيس الروسى فلاديمير بوتين على عدة قوانين تشدد العقوبات على مخالفى الحجر الصحى والرامية أيضا لدعم الاقتصاد الروسى، ويقضى القانون الخاص بإجراءات منع انتشار الأوبئة، حسبما أفادت وسائل إعلام روسية، بفرض غرامات مالية تصل إلى مليون روبل (حوالي 12.7 ألف دولار) على مخالفي القواعد الصحية، أو عقوبة السجن لمدة تصل إلى 3 سنوات.وفي حال أسفرت المخالفة عن وفاة شخص تصل الغرامات إلى مليوني روبل (نحو 25.3 ألف دولار) وعقوبة السجن 5 سنوات، وفي حال وفاة شخصين أو أكثر، سيواجه المخالف السجن لمدة قد تصل إلى 7 سنوات.

كما وقع بوتين تعديلا تشريعيا ينص على فرض غرامات تتراوح بين 1.5 مليون و10 ملايين روبل (19 ألفا و126.6 ألف دولار) على من ينشر معلومات كاذبة عن الأوبئة.وبين تشريعات دعم الاقتصاد في ظل تفشي فيروس كورونا، وقع بوتين على قانون يسمح للحكومة بتخصيص وإعادة توزيع الأموال لمحاربة آثار كورونا دون إدخال تعديلات على قانون الميزانية.

وتضم التشريعات كذلك قانونا حول إرجاء تسديد الضرائب وتقديم تسهيلات ضريبية وتخفيض أسعار التأمين لمشاريع الأعمال الصغيرة والمتوسطة خلال العام الحالي.كما وقع بوتين قانونا يفرض ضريبة على الفوائد المستحقة على الودائع المصرفية، في حال كانت الفوائد أكثر من مليون روبل للحساب على أساس سنوي.ويأتي ذلك في إطار الإجراءات، التي تتخذها السلطات الروسية لمحاربة فيروس كورونا وآثاره على الاقتصاد.

وأعلنت السلطات الروسية اليوم الخميس، تسجيل 6 وفيات و771 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" خلال الساعات الـ24 الماضية، منها 595 فى العاصمة موسكو، وأكد مركز العمليات الخاصة بمكافحة كورونا فى تقريره اليومى، حسبما أفادت قناة " روسيا اليوم" الإخبارية، أن حصيلة ضحايا الفيروس فى روسيا بلغت بهذه الوفيات الجديدة 30 شخصا، مضيفة أن 3 من الوفيات الجديدة سجلت في موسكو وحالة أخرى في ضواحيها، بالإضافة إلى تسجيل وفاة واحدة فى كل من إقليم بيرم وجمهورية الشيشان.

وأشار إلى ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس في روسيا إلى 3548 شخصا، وتسجيل حالات الإصابة الجديدة في 29 من أقاليم البلاد. وأوضح أن 45 شخصا غادروا المستشفيات الروسية منذ أمس بعد تماثلهم للشفاء الكامل من الفيروس، وارتفع بذلك إجمالي عدد المتعافين إلى 235 شخصا.

وتظهر حصيلة اليوم أكبر قفزة في عدد الإصابات بكورونا في روسيا منذ بدء تفشي الفيروس في البلاد.ولا تزال موسكو تشكل أكبر بؤرة للفيروس في البلاد، وسجلت هناك 19 من إجمالي عدد الوفيات و2475 إصابة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة