خالد صلاح

تعرف على قيمة التعويض الذى طلبته سيلينا جوميز بعد ظهور صورتها بـ"لعبة"

الجمعة، 17 أبريل 2020 08:00 ص
تعرف على قيمة التعويض الذى طلبته سيلينا جوميز بعد ظهور صورتها بـ"لعبة" سيلينا جوميز
كتبت رانيا علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طالبت النجمة العالمية سيلينا جوميز بتعويض وصلت قيمته إلى 10 ملايين دولار أمريكى، وذلك بعد تعرضها للاستغلال من قبل إحدى شركات البرمجيات والتكنولوجيا الذين استخدموا صورتها للترويج للعبة وأبرزها " Clothes Forever - Styling Game "   ، فجاء طلب جوميز لهذا المبلغ الضخم كونها تجد أن لا يمكن استغلال أحد لشهرتها التى عملت جاهدة طوال الأعوام الماضية علي بنائها و خلق شعبية جارفة حول العالم ، و تعد هذه اللعبة ربحية بشكل واضح حيث تطلب من الجمهور الشراء .

و حسب موقع pagesix الدعوى القضائية إشارت إلى أن "المدعى عليهم لم يحاولوا التواصل والاتصال بسيلينا جوميز أو استشارتهم أو أبلغوها بفكرة استخدام أي من حقوق الدعاية فيما يتعلق باللعبة ، و إذا طٌلب منها ذلك ، كانت سيلينا سترفض علي الفور مثل هذا الاستخدام".

يذكر أن سيلينا جوميز قررت أن تتصدي لأي شخص يحاول استغلال اسمها أو شهرتها حيث تعد واحدة من أهم و أشهر نجوم العالم ،  فقد قامت سيلينا البالغة من العمر ( 27 عام ) برفع دعوى قضائية ضد عدد من شركات البرمجيات والتكنولوجيا والأشخاص الذين يديرونها ، متهمة إياهم بالاستفادة من صورتها واسمها دون إذنها.

وفقا للمستندات القانونية التي حصلت عليها موقع " TMZ " ، ادعت فيها سيلينا جوميز أنها صدمت انه يتم استخدام اسمها من أجل تحقيق الكثير من المكاسب لتطبيقات و العاب وأبرزها " Clothes Forever - Styling Game "  ، ففي المستندات تقول سيلينا إن هذه اللعبة استفادت من صورة حوميز وهي ترتدي نفس الزي وبنفس الوضعية التي ظهرت فيها علي غلاف مجلة خاصة بالأزياء Flare  بعددها الصادر بشهر نوفمبر 2015 ووضعوها علي تطبيقهم ، الذي ظهر في متجر تطبيقات  Apple .

تقول سيلينا إنها عملت طوال حياتها المهنية لبناء شهرة قوية و مهمة حول العالم  ، لذلك ترفع مغنية البوب دعوى تعويض عن الأضرار ، وخفض الأرباح الخاصة بها ، و توقف اللعبة نشاطها غير القانوني المزعوم  و ممارساتها التجارية.

selena-gomez-magazine

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة