خالد صلاح

اطمنى على نفسك.. فحوصات تساعد على الكشف المبكر لسرطان عنق الرحم

الأربعاء، 15 أبريل 2020 04:00 م
اطمنى على نفسك.. فحوصات تساعد على الكشف المبكر لسرطان عنق الرحم فحوصات عنق الرحم
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يساعد الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم في علاجه بشكل أسرع ويقلل من مخاطر المضاعفات التي قد تحدث، والفحوصات المنتظمة من أفضل طرق اكتشاف سرطان الرحم مبكراً، من خلال سلسلة "اطمن على نفسك" نتعرف على أبرز الفحوصات لتشخيص سرطان عنق الرحم، وفقاً للموقع الطبي "webmd".

وإذا لم يتم اكتشاف سرطان بطانة الرحم مبكراً يمكن يمكن أن ينتشر إلى المثانة أو المستقيم، أو يمكن أن ينتشر إلى المهبل وقناتي فالوب والمبيضين والأعضاء البعيدة، لكن ينمو سرطان بطانة الرحم ببطء، ومع الفحوصات المنتظمة، يتم العثور عليه عادةً.

سرطان عنق الرحم
سرطان عنق الرحم

 

 فحوصات تشخيص سرطان عنق الرحم
 

إذا ظهرت على المرأة أعراض سرطان عنق الرحم، وتشمل نزيف مهبلي أو إفرازات غير طبيعية وصعوبة التبول وألم أسفل البطن، فسوف يفحصها الطبيب وربما يطلب اختبارات الدم والبول، وتشمل الاختبارات الأخرى ما يلي:

-فحص الحوض ومسحات عنق الرحم يمكن أن تجد أيضًا عددًا صغيرًا من سرطانات بطانة الرحم قبل ظهور الأعراض.

-الموجات فوق الصوتية عبر المهبل، من خلال موجات صوتية عالية التردد في الرحم لإعطاء صورة للرحم، إذا كانت بطانة الرحم تبدو سميكة للغاية أو غير منتظمة، يمكن للطبيب إجراء خزعة بطانة الرحم.

-أخذ خزعة (اختبار عينة من الأنسجة من الرحم)، وإذا أكدت الخزعة التشخيص، فسيطلب الطبيب اختبارات تصوير مثل الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي؛ اختبارات الدم لمستضد السرطان CA-125، علامة تظهر مع كل من سرطان المبيض وسرطان بطانة الرحم؛ والقولون.

قد يطلب الطبيب أيضًا جراحة استكشافية (فتح البطن) لتحديد مدى انتشار المرض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة