أكرم القصاص

طبيب نفسى يشرح طرق التعامل مع المشاكل النفسية والاكتئاب فى ظل أزمة كورونا

الثلاثاء، 14 أبريل 2020 10:37 م
طبيب نفسى يشرح طرق التعامل مع المشاكل النفسية والاكتئاب فى ظل أزمة كورونا دكتور محمد طه استشارى وأستاذ مساعد الطب النفسي
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استضاف برنامج رأي عام على قناة Ten مع الإعلامى عمرو عبد الحميد الطبيب النفسي الدكتور محمد طه، استشارى وأستاذ مساعد الطب النفسي، فى فقرة بعنوان شيزلونج، حيث تم تخصيص الفقرة للرد على تساؤلات الجمهور فى الصحة النفسية.
 
وتناولت الحلقة مجموعة من الموضوعات مثل التعامل مع القلق النفسي بسبب فيروس كورونا والعزل المنزلي، وهل تعود الحياة لطبيعتها بعد انتهاء أزمة كورونا، وكيفية التعامل مع لوم الذات والشعور بالذنب والتعامل مع الضغوط النفسية وسبب الشعور بالاكتئاب وتضخم الذات أو النرجسية كأحد اضطرابات الشخصية.
 
وقدم الدكتور محمد طه مجموعة نصائح للتعامل مع مشاعر القلق النفسي بسبب أزمة فيروس كورونا ومنها: التقليل من التعرض للأخبار بشكل يومي ومعرفة الأخبار من المصادر الموثوقة فقط وضرورة عمل أنشطة مختلفة مثل القراءة أو مشاهدة فيلم مفضل أو هواية تحبها.
 
80_20190501125931
 
وأضاف أن تمارين الاسترخاء والتنفس من البطن وليس الصدر تحفز جسمك على إفراز هرمون السيروتونين الذى يساعد على التخلص من التوتر.
 
وأشار إلى أن الحياة ستعود لطبيعتها بشكل أفضل بعد انتهاء أزمة كورونا لكل الناس، ما عدا حالات الوسواس القهرى خاصة مرضى وسواس النظافة الذين تزداد حالتهم سوءا وهذا يتطلب علاجا نفسيا.
 
وعن كيفية التقليل من لوم الذات أو الشعور بالذنب تعامل مع نفسك بموقف المتسامح، وقل لنفسك: "أنا بشر أعطاني الله حق الخطأ والأهم التعلم من الخطأ وعدم تكراره".
 
وعن علاج تضخم الذات أو النرجسية أوضح الدكتور محمد طه أن التربية الخاطئة تسبب هذا الخلل في الشخصية، وذلك من خلال التربية على المقارنة بين الطفل والآخرين وقلة تقدير الطفل أو تغذية الابن بالنرجسية وأنه أفضل طفل، فكل الأسلوبين في التربية من الأساليب الخاطئة التى تعزز النرجسية.
 
وأشار إلى أن الضغط النفسي والحالة النفسية السيئة تؤثر سلبا على المناعة وتفرز مواد هرمونية في الجسم تقلل استجابة الجسم المناعية، وقدم نصائح للتعامل مع الضغوط النفسية وتشمل:
 
- التحدث مع شخص حول الضغوط اليومية.
- الحركة والنشاط البدني المستمر.
- تمارين الاسترخاء.
- ممارسة هواية .
- الحصول على قسط كاف من النوم.
 
وقال الدكتور طه إنه من بين الأسباب التى تؤدى للاكتئاب، العوامل الجينية والبيئة أو الظروف المحيطة مثل فقدان العمل وتربية الطفل بطريقة سلبية أو الحب المشروط.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة