خالد صلاح

16 ألف شائعة فى 30 يومًا.. اتصالات البرلمان ترصد شائعات "مارس".. كورونا فى المقدمة ونقص المواد الغذائية يليه.. حسابات وهمية تبث من قطر وتركيا لزعزعة ثقة المواطن فى الدولة.. وتقرير لفضح كتائب الإخوان قريبا

الأربعاء، 01 أبريل 2020 10:00 م
16 ألف شائعة فى 30 يومًا.. اتصالات البرلمان ترصد شائعات "مارس".. كورونا فى المقدمة ونقص المواد الغذائية يليه.. حسابات وهمية تبث من قطر وتركيا لزعزعة ثقة المواطن فى الدولة.. وتقرير لفضح كتائب الإخوان قريبا النائب أحمد بدوى رئيس لجنة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب
كتبت : نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لم تترك القوى الكارهة لمصر شاردة أو واردة إلا واستغلتها لبث سمومها الحاقدة وتوجيه كل طاقة أبواقها لاستهداف أمن القاهرة واستقرارها، فبالرغم من الجهود المبذولة من قبل الدولة قيادة وحكومة للسيطرة على فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19" سواء من خلال الإجراءات الاحترازية والوقائية المُعلنة، أو دعم الفئات المتضررة ومحدودى الدخل، تحاول الكتائب الإخوانية بكل قوة نشر أكاذيبها عبر وسائل التواصل الاجتماعى "السوشيال ميديا"، والتى تخطت خلال شهر 16 ألف شائعة بعضها يتعلق بكورونا والبعض الآخر فى شأن نقص السلع التموينية، حسبما يؤكد النائب أحمد بدوى، رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب.

 

ويقول بدوى فى تصريحاته لـ"اليوم السابع"، إن الكتائب الإلكترونية الممولة تعمل على تروج الأكاذيب والشائعات فى مصر عبر صفحات وحسابات مزيفة على السوشيال ميديا، تقدر بالآلاف حسبما رصدت الأجهزة المعنية، حول أعداد المصابين بفيروس كورونا فى مصر، مشيراً إلى أنه حجم الشائعات خلال الأسبوع الجارى فقط قدرت بنحو 3000 شائعة.

 

ويضيف بدوى، أن الأجهزة المعنية رصدت 1500 صفحة وهمية مستعارة خلال الأسبوع الجارى، جميعها تبث من قطر وتركيا، تعمل على التشكيك فى أعداد المصابين من المواطنين أوبين الأطباء وهو أمر عار تماما من الصحة ولا يمت للواقع بصلة.

 

ولفت النائب رئيس لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إلى أن الشائعات التى تبث عبر السوشيال ميديا من كتائب الإخوان أو القنوات التابعة لهم، يأتى فى صدارتها التشكيك فى الإجراءات التى تتخذها الدولة حيال مواجهة فيروس كورونا المستجد أو أعداد المصابين أو الوفيات فى حين أن الدولة تتعامل بمنتهى الشفافية كاملة فى هذا الصدد، بالإضافة إلى امتداد الشائعات لتطول المخزون من السلع الغذائية والتموينية، رغم تأكيدات رئيس الوزراء ورئيس الحكومة من أن المخزون الاستراتيجى كافى ولا داعى لهلع المواطنين فى الاقبال على شراء السلع.

 

ونوه أحمد بدوى، إلى أن الشائعات أيضا طالت التشكيك فى المبادرات الهامة التى أطلقها البنك المركزى، وأنها لا تحظى بتنفيذ واسع، على عكس الحقيقة، وكذلك نشر معلومات غير صحيحة بشأن إلغاء البطاقات التموينية، مؤكداً أن القنوات والمواقع وكتائبها عبر السوشيال ميديا جميعهم يضمرون الشر لمصر ويحاولون استغلال الأزمة وتسييسها أحيانا فى محاولة لزعزعة ثقة الشعب فى قيادته الرشيدة التى تعاملت بحرفية عالية منذ اليوم الأول لظهور المرض.

 

واستطرد رئيس اتصالات البرلمان أنه كان الأحرى بهذه القنوات والصفحات أن تذكر أعداد المصابين الحقيقية فى الدوحة التى لا يتجاوز عدد سكانها حى واحد من أحياء القاهرة مؤكدا أن الحكومة المصرية تتعامل بشفافية غير مسبوقة مع الأزمة واحترافية فى الأداء لمواجهة الوباء.

 

وكشف بدوى، عن إعداد اللجنة تقريراً لفضح ممارسات الإخوان وكتائبهم وإعلانها للرأى العام قريباً، مشيراً إلى أن اللجنة طالبت مجلس الوزراء أيضا فى إطار اهتمامها برصد الشائعات وملاحقة مروجيها، أن يتم تولى البوابات الإليكترونية الرسمية بالمحافظات الرد أول بأول على المعلومات المغلوطة جنباً إلى جنب الدور الهام الذى يقوم به مركز معلومات مجلس الوزراء.

 

"فيلنظروا كيف ضربت كورونا قطر أولا"، هكذا قال النائب جون طلعت، عضو لجنة الإتصالات، تعقيباً على حجم الشائعات التى تبثها كتائب الإخوان عبر السوشيال ميديا حول أعداد المصابين فى مصر من فيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن الدولة المصرية تتعامل بشفافية تامة منذ بداية ظهور الفيروس بنشر كافة أعداد الإصابات وحالات الاشتباه، أو حتى الوفيات.

 

وشدد طلعت فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، على أهمية ملاحقة كافة مروجى الشائعات وتوقيع أقصى عقوبة عليهم لردع كل من تسول له نفسه القيام بنفس الفعل، لاسيما وأننا فى مرحلة يجب فيها تكاتف الجميع.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة