خالد صلاح

علماء هارفارد يطورون فحص جديد لمعرفة تأثير فيروس كورونا على مناعة المتعافين

السبت، 28 مارس 2020 01:00 م
علماء هارفارد يطورون فحص جديد لمعرفة تأثير فيروس كورونا على مناعة المتعافين فيروس كورونا
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يعمل الباحثون في معهد بلافاتنيك في كلية الطب بجامعة هارفارد ومستشفى بريجهام على تكييف أداة فحص جديدة للكشف عن الأجسام المضادة لدراسة آثار العدوى بالفيروس التاجي الجديد الذي يسبب الجائحة العالمية الحالية بالجهاز المناعى للأشخاص المتعافين من الفيروس.

ووفقا لما نشرته صحيفة neuroscience العلمية تقوم الأداة ، المسماة VirScan  باكتشاف الأجسام المضادة في دم الأشخاص والتي تشير إلى العدوى النشطة والسابقة للفيروسات والبكتيريا، ونظرًا لأن الشخص يستغرق 5 إلى 10 أيام لتطوير الأجسام المضادة  فلن يتم استخدام اداه VirScan لتوفير تشخيصات فورية للعدوى بفيروس كورونا، وبدلاً من ذلك ، فإن الهدف هو تحليل عينات الدم من الأشخاص الذين يتعافون من العدوى للتعرف على كيفية تأثير الفيروس على الجهاز المناعي ووبائيات المرض.

بمجرد أن تبدأ هذه الأداه  ستنضم الجهود إلى الباحثين في جميع أنحاء العالم في محاولة لدراسة عينات الدم بعد الإصابة يمكن أن تؤدي النتائج إلى تقديرات أفضل لمعدلات العدوى والوفيات الحقيقية من خلال التقاط الحالات التي ربما لم يتم اكتشافها ويمكن أن تفيد في تطوير اللقاحات، و يمكنهم أيضًا الكشف عن رؤى جديدة حول أساسيات مناعة الإنسان.

كيف يعمل VirScan وكيف تختلف عن الاختبارات التشخيصية؟

من نقطة دم واحدة  يقوم VirScan باختبار الأجسام المضادة ضد أكثر من 1000 سلالة مختلفة من الفيروسات والبكتيريا التي قد تكون أصابت شخصًا ، سواء في وقت الاختبار أو قبل عقود، هذا يختلف عن اختبارات الدم النموذجية المعروفة باسم اختبارات ELISA ، والتي تبحث عن ممرض واحد في كل مرة.

كما أنه يختلف عن الاختبارات المستخدمة حاليًا لتشخيص COVID-19، تعتمد هذه الاختبارات على مسحات مخاطية من الأنف والحلق وتبحث عن الأحماض النووية التي تشير إلى وجود فيروس كورونا  في العينة.

وأكد الباحثين العاملين على تطوير الأداه الجديدة أن هذا الفحص يمكنه اكتشاف ما إذا كان الجهاز المناعي لشخص ما قد أصاب بالفيروس،بل والأكثر متى دخل الفيروس إلى جسم شخص حتى لو تعافى منه ولم يعد مصاب به.

هل يمكن استخدام VirScan لاختبار وتشخيص  فيروس بكورونا؟
 

لا يمكن استخدام VirScan كاختبار تشخيصي في الوقت الفعلي، لعدة أسباب أهمها أن الأمر يستغرق أسبوعًا على الأقل للحصول على نتائج ، وعندما يبدأ المشروع في العمل سيكون من المهم التأكد من أن عينات الدم لا يتم أخذها إلا من الأشخاص الذين تعافوا بالكامل من عدوى كوفيد 19 بحيث لا تحتوي عينات الاختبار على جزيئات فيروسات التاجية النشطة عند دخولهم المختبر.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة