خالد صلاح

أستاذ فيروسات تعليقا على إصابة أول قطة بكورونا: الحيوانات لا تنقل العدوى للإنسان

السبت، 28 مارس 2020 11:54 ص
أستاذ فيروسات تعليقا على إصابة أول قطة بكورونا: الحيوانات لا تنقل العدوى للإنسان قطة
كتبت آية دعبس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الدكتور محمد عبد الحميد شلبى، رئيس جمعية الفيروسات المصرية وأستاذ الفيروسات والمناعة بكلية الطب البيطرى جامعة القاهرة، إن فيروس كورونا يصيب الحيوانات، حيث له المئات من الأنواع، من بينها: فيروس كورونا الذى يُصيب الأبل، وأنواع أخرى تُصيب الكلاب والقطط، وتظهر أعراضها عليهم في إصابتهم بالإسهال، بالإضافة إلى أنها من الممكن أن تصيب العجول، بينما تتسبب للدواجن بمشاكل الجهاز التنفسى.
 
وأضاف شلبى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع": أن الأنواع التى تصيب الحيوانات لا تنتقل إلى الإنسان، ولا تؤثر عليه، حيث يُصاب الإنسان بـ 7 أنواع من الكورونا مختلفة عن تلك التى تُصيب الحيوانات تماما، منهم 4 فيروسات تظهر أعراضها فى أمور بسيطة، تماثل أعراض نزلات البرد، بينما الثلاثة أنواع الأخرين هم الأصعب، هم: "سارس" ظهر في الصين في 2003، وأصيبت به نوع من القطط، وفى 2012 ظهر ميرس كورونا، والذى ظهر فى الشرق الأوسط وظهر بالتحديد فى السودان، وانتقل عن طريق الجمال للإنسان، وفى 2019 ظهر كوفيد 19، وجميعهم فيروس واحد لكنه حدث له تحور، حتى وصل للموجه التى نشهدها فى الوقت الحالي حول العالم.
 
وأشار إلى أن فيروس كورونا الذى يصيب الإنسان ليس له تأثير على الحيوانات المنزلية، إلا إذا كان الشخص مالك الكلب مثلا مُصاب بكورونا ومصاب بسعال، و"بيكح" فى وجه الكلب، فمن الممكن أن تنتقل له، لكنها لن تؤثر عليه.
 
يأتى ذلك، بعد إعلان مسئولون إن قطة فى بلجيكا أظهرت نتائج إيجابية لإصابتها بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، بعد إصابتها بالجرثومة القاتلة من صاحبها المصاب، وأوضح مسئولو الصحة، فى مؤتمر صحفى، أن الحيوانات الأليفة المريضة فى لييج أظهرت نتائج إيجابية بعد ظهور أعراض كلاسيكية لـ COVID-19 - بما فى ذلك صعوبة فى التنفس - بعد أسبوع من مرض مالكها لأول مرة.
 
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة