خالد صلاح

القارئة ندى ياسر عبد الفتاح تكتب: السَلام لِعينيك اللاتين أوقعتَا بِى

الخميس، 26 مارس 2020 03:00 م
القارئة ندى ياسر عبد الفتاح تكتب: السَلام لِعينيك اللاتين أوقعتَا بِى حبيبين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سأبدا حديثى عَنك بِحروف بسيطه أنتجتُها من أوتار قلبى ..

قبل أن ابدأ يجب أن تعرف أن الثامنيه والعشرين حرفًا لن يكفونى فى الحديث عنك..

اريد أن أصفك بِعيناى انا..

انا أراك ملاك أُنزل من السماء الطاهرة، أرى تفاصيلك جميله ذو بريق جَذاب مثل اللؤلؤ الذى يوجد فى المَحار..

وأرى عيناك كَحبات البُن، وأرى وجهك جميل كَجمال نهار فى يوم من فَصل الرَبيع، وابتسامتك تُسكِرنى وكَأننى أخذت رَشقه من كأس النِبيذ..

لا أعلم ما هذا الفن الإلهى الذى أنتجكَ..

ولا أعلم ايضًا من أين هذا الحُب الذى يوجد فى قلبى لَك..

أريد ان أطلق على حُبك انه " نعمه " وانزلها الرَب على قلبى ..

رَجل غريب وجميل أنت، أراك دومًا تُشبه الأفلام القديمه والأغانى الكِلاسيكيه القديمه ..

كُنت أريد ان نَلتقى فى زمن السِتينات، لِكى يبقى حُبنا ذو تُراث قَيم..

أود ان أختم حَديثى لَك بهذه الحُروف المُبعثره..

" مُنذ ان اِلتقيت بِك، قد نَسيت جميع الخَيْبات التى مَررتُ بِها"


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة