خالد صلاح

4 أساب تُقلل من فرص عودة رمضان صبحي لأوروبا

الأربعاء، 25 مارس 2020 07:05 م
4 أساب تُقلل من فرص عودة رمضان صبحي لأوروبا رمضان صبحى
كتبت لبني عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لم يعد رمضان صبحي لاعب الاهلي المُعار من نادي هيدرسيفيلد الإنجليزي لنهاية الموسم الجاري مطلوباً بشكل كبير في أندية أوربا وتحديداً في الدوريات الأوربية الكبرى كما كان الحال قبل عدة أشهر فقد أختلف الوضع بالنسبة لمستقبل اللاعب وبات واضحاً أن عودته لأوربا ستكون صعبة للغاية لعدة اسباب نرصدها في سياق التقرير التالي:

1_كثرة الإصابات

عانى رمضان صبحي من إصابات مُتتالية مع الاهلي طوال الفترة الماضية فمنذ أن استعارته القلعة الحمراء في يناير قبل الماضي لمدة ستة أشهر ثم لمدة موسم أخر في الصيف الماضي واللاعب يُعاني من إصابات كثيرة وطويلة.

رمضان صبحي غاب في الموسم الماضية عدة أسابيع قبل أن يتعرض لأصابة أخرى منتصف ديسمبر الماضي وغاب بسببها عن الملاعب قرابة الأربعة أشهر وهو ما يُمثل نقطة سلبية في مسيرة اللاعب الكروية.

2_المستوى المتذبذب

رغم أن رمضان صبحي كان أحد نجوم الاهلي قبل إصابته إلا أن مستواه كان مُحيراً للكثير من الخبراء بسبب التراجع في بعض المباريات  والأمر الأكثر حيرة هو أن رمضان كان بعيد عن مستواه تماماً في رحلته بأوربا سواء مع نادي ستوك سيتي أم مع هيدرسليفيد الأمر الذى أثار دهشة الكيثريين وهو ما قد يكون سبباً في تراجع عدة أندية أوربية عن اللتعاقد معه لأنه لم يُثبت نفسه مع أي نادً أنجليزي أحترف بين صفوفه رغم قدرات اللاعب الفنية التى لا يختلف عليها أحد.

3_تقرير إنجليزي

من الأسباب التى تًُقلل من فرص رمضان صبحي في العودة لأوروبا هو ما ذكره تقرير إنجليزي صادر منذ ساعات تحدث عن تراجع نادي هيدرسفيد عن إعادة اللاعب الشاب لصفوفه ، حيث كشفت تقارير صحفية إنجليزية أن رمضان صبحى ليس لديه أى مستقبل مع هدرسفيلد تاون، وذلك قبل انتهاء فترة إعارته للأهلى والممتدة حتى 30 يونيو المقبل.

وقال موقع Examiner Live إن هدرسفيلد الذى ينافس فى دورى الدرجة الاولى الإنجليزى "تشامبيونشيب"، يعتزم الاستغناء عن خدمات رمضان صبحى ، موضحاً أن اللاعب المصري لم يعد ضمن خطط النادى الإنجليزى على الرغم من التعاقد معه قبل عامين من ستوك سيتى بمبلغ 5 ملايين جنيه إسترلينى.

4_أزمة كورونا

جاء إنتشار فيروس "كورونا" في العالم ليُزيد الأوضاع سوءاً بالنسبة لرمضان صبحي الذى كان يُمني النفس بالعودة لأوروبا لكن تجميد النشاط في العالم سيُساهم بكل تأكيد في تقليل فرص لاعب الاهلي في العودة للقارة العجوز خاصة وأن العروض التى يتحدث عنها وكيل أعماله نادر شوقي غير جادةن فلا يترك وكيله مناسبة إلا ويؤكد أن هناك أندية إيطالية وتركية وغيرهما ترغب في ضم رمضان صبحي وهو أمر غير جاد على ما يبدو لأن هذه الأندية لم تُقدم أية عروض رسمية لنادي هيدرسيفيلد من أجل التعاقد مع رمضان قبل إنتشار فيروس "كورونا" خاصة وأن هذه الأندية تُحدد وتتفاوض بشأن صفقاتها المرتقبة قبل انطلاق سوق الانتقالات بشهور طويلة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة