خالد صلاح

ضبط صاحب شركة بتهمة النصب على المواطنين لتسفيرهم للخارج فى الغربية

الجمعة، 13 مارس 2020 03:03 م
ضبط صاحب شركة بتهمة النصب على المواطنين لتسفيرهم للخارج فى الغربية المتهم عقب ضبطه
كتب محمود عبد الراضى _ عبد الله محمود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نجحت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، فى ضبط "صاحب شركة" حيث تخصص نشاطة الإجرامى فى مجال النصب والاحتيال على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج والاستيلاء على أموالهم.

البداية كانت بورد معلومات إلى ضباط الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بوسط الدلتا ، تفيد بقيام  (كاتب حسابات - مقيم بدائرة قسم شرطة أول طنطا بالغربية)، بممارسة نشاط إجرامي واسع النطاق فى مجال النصب والإحتيال على المواطنين راغبى السفر للعمل بالخارج والاستيلاء على أموالهم، وقيامه بإنشاء شركة للخدمات السياحية وإلحاق العمالة المصرية بالخارج "بدون ترخيص" بدائرة قسم شرطة أول طنطا بالغربية، واتخاذها وكراً لممارسة نشاطه الإجرامى، وبالإضافة إلى إنشاء موقع على شبكة التواصل الاجتماعى "الإنترنت" بإسم الشركة، وذلك للإعلان عن نشاطه واجتذاب ضحاياه.

عقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الغربية تم إستهداف مقر الشركة المشار إليها، وأمكن ضبط المتهم المذكور وعثر بمقر الشركة على (4 جوازات سفر بأسماء ضحاياه - عقود الإتفاق المحررة بينه وبين راغبى السفر - العديد من السير الذاتية لأشخاص مختلفين من راغبى السفر - أجندة مدون بها العديد من أسماء أشخاص مختلفة، المبالغ المالية المطلوبة منهم والرواتب التى سوف يحصلون عليها- مجموعة من كروت الدعاية والإعلان الدالة على نشاط الشركة)، وقد أمكن التوصل لأحد ضحاياه (حاصل على دبلوم  - مقيم بدائرة مركز شرطة إيتاى البارود بالبحيرة) وقرر بتعرضه لواقعة نصب وإحتيال من قبل المتهم المذكور والاستيلاء منه على مبلغ (5000 جنيه )كمقدم لمبلغ (65000 جنيه) مقابل تسفيره لإحدى الدول العربية، وتوفير فرصة عمل له بها، وعدم وفائه بذلك ورفضه رد المبلغ المالى المستولى عليه، وبمواجهته أقر بإرتكابه للواقعة على النحو المشار إليه.

تم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة، التي تولت مباشرة التحقيق.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة