خالد صلاح

السكة الحديد فى بيان رسمى : واقعة حمار الأقصر صحيحة وحررنا محضرا ضد الراكب

الأحد، 09 فبراير 2020 05:23 م
السكة الحديد فى بيان رسمى : واقعة حمار الأقصر صحيحة وحررنا محضرا ضد الراكب  حمار داخل قطار الأقصر
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أصدرت هيئة السكة الحديد ،  بيان رسمى بشأن ما أثير بمواقع التواصل الاجتماعي بخصوص استصحاب أحد الركاب  "حمار " بقطار ركاب رقم 748 (نجع حمادي – الأقصر) أمس السبت الموافق 8 فبراير 2020.

وقالت الهيئة ، فى نص البيان من منطلق سياسة الشفافية التي تنتهجها هيئة سكك حديد مصر للتواصل مع المواطنين ، بشأن مرفقهم العريق أنه بالتحقيق في الأمر تبين ركوب الراكب للقطار ومعه  "الحمار" حيث استقل المواطن قطار ركاب رقم 748 من محطة أبنود – وهي عبارة عن رصيف فقط – وبصحبته دابة  "حمار".

وأكدت هيئة السكة الحديد  ،أن المواطن قام بالتشاجر مع كمسارية القطار ، وتم اخطار شرطة النقل والمواصلات بالأمر بوقته وعليه تم تحرير محضر بالواقعة تحت رقم 189/2 لسنة 2020 أحوال قسم النقل والمواصلات بالأقصر وقيام كمسارية القطار باتخاذ الإجراءات القانونية ، ومازال الراكب محجوز للعرض على النيابة.

وفي هذا الجانب تشير الهيئة إلى حرصها على كشف الحقيقة ، ومصارحة الرأي العام حفظًا لأمانة الكلمة ودفعًا لضرر الأكاذيب ومن منطلق المصداقية التي لا تألوا الهيئة جهدًا في الحفاظ عليها بين الهيئة ومرتاديها من المواطنين مع مناشدة الركاب الالتزام بتعليمات ولوائح الهيئة أثناء استقلالهم للقطارات التي هي ملك لهم.

كان من مستخدمى موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، تداولوا صورة لـ  "حمار "  فى قطار ركاب متجه من الأقصر إلى مركز نجع حمادى،  آثارت  هذه الصورة حالة من السخرية.

والتقط الركاب صورة الحمار بعدما ربطه صاحبه فى أحد الأعمدة الحديدية داخل عربة القطار، مستنكرين انعدام الرقابة على قطارات الركاب والتغافل عن اصطحاب الحيوانات وسط الركاب دون تطبيق الغرامات المقررة، وأن أى شخص يستطيع نقل ممنوعات من محطات قطارات الركاب.

وأثارت الصورة سخرية العديد من المعلقين عليها، خاصة كيف سمح الكمسارى بصعود القطار، فى ظل وجود فرد أمن لم يقم بمنع صاحب الحمار، وشبهها البعض بصورة قطار "المزرعة السعيدة"، مما آثارت السخرية رواد التواصل الإجتماعى ، وقال محمود خالد : أين مسئولو القطارات من تلك الواقعة والكمسارية وكيف تم السماح لصاحب الحمار بالدخول به إلى محطة القطار والركوب به إلى العربة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة