خالد صلاح

جرائم الموضة فى وادى السيليكون..ستايلست:صناع التكنولوجيا "مبيعرفوش يلبسوا"

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 03:00 م
جرائم الموضة فى وادى السيليكون..ستايلست:صناع التكنولوجيا "مبيعرفوش يلبسوا" تيم كوك ، الرئيس التنفيذي لشركة أبل
كتبت- نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اعتدنا أن نرى عمالقة التكنولوجيا، كالراحل ستيف جوبز أو مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج يفضلون ارتداء ملابس غير رسمية مثل الجينز و"تى شيرت" بسيط يظهرون به مرارًا، وخلال السنوات الأخيرة بدأ كبار المديرين التنفيذيين لشركات التكنولوجيا يطوروا من أسلوب أزيائهم، فرأينا جيف بيزوس الرئيس التنفيذى لشركة أمازون على سبيل المثال يطور من أسلوب أزيائه، وحتى مارك زوكربيرج، تخلى عن" التى شيرت" الأزرق الذى عرف به لسنوات طويلة، وبدأ يرتدى البدلة ورابطة العنق.

إيفان سبيجل الرئيس التنفيذي لشركة Snap
إيفان سبيجل الرئيس التنفيذي لشركة Snap

ووفقًا لموقع "بيزنيس إنسايدر" الأمريكى فإن هذا الاتجاه بدأ فى التنامى خلال السنوات الأخيرة وبدأ العاملون فى شركات التكنولوجيا يدركون أهمية الأزياء فى تقديم أنفسهم والصورة التى تصدرعنهم، وقالت كيمبرلي جانت، الاستايلست التى عملت مع العديد من العملاء بوادى السيلكون الأمريكى منذ سبع سنوات، إن هناك العديد من "جرائم الموضة" الشائعة بين العاملين فى مجال التقنية تجعل مظهرهم غير جيد حتى لو اهتموا بأن يشتروا ملابس بأسعار باهظة. 

أبرز جرائم الموضة فى وادى السيلكون 
 

مقاس الجينز
 

لاحظت الاستايلست كيمبرلى جانت أن العديد من العاملين فى مجال التكنولوجيا لا يجيدون اختيار مقاسات الجينز، ونصحتهم بارتداء بنطلون الجينز ذو علامة تجارية مميزة ومناسب للجسم، وارتدائه في الفعاليات المناسبة وليس ارتدائه طيلة الوقت.

لون الملابس

أشارت إلى أن الكثير من العاملين فى مجال التقنية لا ينتبهون إلى أنهم يكررون ألوان القطع القديمة عندما يشترون ملابس جديدة، ونصحتهم بأن ينتبهوا إلى لون الملابس وليس فقط جودتها عند اختيارها، وأن يختاروا ألوانًا ملائمة.

تيم كوك ، الرئيس التنفيذي لشركة أبل
تيم كوك ، الرئيس التنفيذي لشركة أبل

اختيار الحذاء

يحرص الكثير من العاملين فى مجال التقنية على أن يستثمروا فى حذاء ثمين من علامة تجارية فاخرة، ولكن هذا يجعل أصحاب الدخول المتوسطة منهم يقعوا فى فخ ارتداء الحذاء نفسه لوقت أطول من اللازم، وألا يشتروا أحذية جديدة من وقت لآخر، لذا نصحتهم بالشراء من علامات متوسطة مع شراء أكثر من قطعة وشراء أكثر من لون كى تتلائم مع ألوان الملابس. 

الخوف من التغيير 

قالت جانت إن اختيار الملابس المناسبة ليس صعبًا ولكن من الضرورى عدم الخوف من تغيير أسلوب ارتداء الملابس سواء رسمية أوغير رسمية، وأوصت العاملين فى مجالات التكنولوجيا بأن يتجرأوا على خوض التجربة. 

اللجوء لمختصين 

أضافت جانت أنه عند الشعور على عدم القدرة على اختيار الملابس والأحذية المناسبة، يفضل طلب المساعدة، من أهل الخبرة، للاستفادة من أرائهم لاختيار الملابس المناسبة حتى يظهر المسئول بشكل لائق للأخرين، خلال الفعاليات المختلفة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة