خالد صلاح

أمين سر "إسكان البرلمان" يحذر من الصرف الصحى للمراكب والأندية فى النيل

الجمعة، 21 فبراير 2020 07:54 م
أمين سر "إسكان البرلمان" يحذر من الصرف الصحى للمراكب والأندية فى النيل النائب محمد إسماعيل
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقدم النائب محمد إسماعيل، أمين سر لجنة الإسكان بمجلس النواب، بطلب إحاطة موجه لرئيس مجلس الوزراء، ووزير الرى، بشأن إجراءات السلامة التى تتخذها الوزارة تجاه منح التراخيص للمراكب الثابتة على ضفاف النيل والأندية والمقاهى على ضفاف النيل وما هى آليات الصرف الصحي، وهل يتم الصرف فى النيل مباشرة أم أن هناك وحدات رفع على شبكة الصرف المحيطة بالمراكب، وكذلك الأندية المنتشرة على ضفاف النهر، ومدى تأثير ذلك على صحة الإنسان المصرى.

 

وأوضح أمين سر لجنة الإسكان بمجلس النواب فى بيان له، أن نهر النيل يمثل شريان الحياة لمصر، ولابد من الحفاظ عليه من التعدى، خاصة وأن الفترة الأخيرة شهدت العديد من التعديات على مجرى النهر ساهمت بشكل كبير فى زيادة نسبة الملوثات، مما يستوجب ضرورة أن تكون هناك صرامة فى التعامل مع المتعدين، لوقف هذه الظاهرة التى تهدد الصحة العامة.

 

وأشار عضو مجلس النواب، إلى أن المراكب الثابتة والأندية والمقاهى المنتشرة على ضفاف نهر النيل، والتى تعمل وفقا للقانون لابد من الوقوف على آليات عملها على أرض الواقع، وهل يتم تنفيذ ما على الورق من إجراءات احترازية، وإجراءات وقائية لحفاظ على الصحة العامة، لافتا إلى أن أزمة الصرف الصحى لهذه المنشآت تمثل كارثة كبرى فى حال عدم التعامل معها بالشكل الجيد، ولهذا لابد من الوقوف على كيفية التخلص من الصرف الخاص بها.

 

ولفت عضو البرلمان، إلى أن الدولة تولى منظومة الصحة اهتمام كبير خلال السنوات الأخيرة، وذلك من خلال العديد من المبادرات والقرارات والتشريعات، لتحسين الخدمة، وهذا الأمر يستوجب أن يكون هناك ترجمة من قبل الجهات المعنية بالاهتمام بالصحة العامة للمواطنين، والصرف الصحى من أبرز المشاكل التى تستوجب حلول سريعة للتعامل معها للحفاظ على الصحة العامة.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة