خالد صلاح

القارئة مروة عبد الفتاح تكتب: كيف تحقق الثراء المالى

الجمعة، 14 فبراير 2020 08:20 ص
القارئة مروة عبد الفتاح تكتب: كيف تحقق الثراء المالى صورة أرشيفية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لكل شىء قواعد وأصول، حتى المال لم نخلق عبثا قال الله تعالى (لقد خلقنا كل شىء بقدر)، حتى ورق الشجر يسقط بقدر وبأمر الله سبحانه وتعالى.

الله وضع سننا كونيه لنمشى عليها من بداية فطرتنا التى خلقنا عليها لماذا؟ لأن الثراء فطرة والفقر برمجه، قال الله تعالى (فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَىٰ) صدق الله العظيم.

خطوات نحو الثراء.

مما لا شك فيه أن أى شخص ممكن يصبح غنيا مهما كانت ظروفه، المال له قوانين ثابتة إذا تعلمتها تستطيع الوصول له بكل سهولة، العالم ملىء بالأشخاص الذى كانوا لا يملكون أى شىء وأصبحوا من أكثر أغنياء العالم، (واسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون).

 

الفرق بين الشخص الناجح وغير الناجح المعلومات والتطبيق، وإذا كان عندك مشكله فى حياتك فى أى مجال أكيد يوجد شىء لا تعرفه ويوضع تحت حاجه من اثنين نقص معلومات أو معلومات غير صحيحه.

 

الأغنياء يومنون بمقوله أنا أصنع حياتى بتوفيق الله والفقراء حياتى مجرد صدفه ويعيش دور الضحية ويلقى اللوم على الظروف والاقتصاد والأشخاص والعمل والسوق النايم وزوجك أو زوجتك، الشكوى هى أسوء شىء يمكن أن تفعله من أجل صحتك أو من أجل ثروتك الأسوأ على الإطلاق لماذا؟ لأنه توجد قاعدة كلما زاد التركيز على شىء زاد نطاقه أى يتوسع ويكثر عندما تشتكى فتصبح مغناطيسيا للفقر وكلما اشتكيت من الفقر زاد أسبابه مرة أخرى ويزداد.

ويوجد واجب منزلى تقوم بتنفيذه لمده سبعة أيام القادمة هو رائع فى تنفيذه واروع فى نتائجه وإن شاء الله ستغير حياتك التمرين هو إن لا تشتكى مطلقا فى مده السبع أيام وهنا ليس المقصود الشكوى بعلو الصوت فقط انما الشكوى التى تحتفظ بها فى رأسك أيضا لكن عليك إن تقوم بالأمر لمده سبعة أيام فقط ولماذا لأن لا يزال علقا بعض الشكوى المتبقيه فى راسك ،ربما يستغرف بعض الوقت حتى تتخلص منها تماما ولكن ستتفاجا بالنتائج إن اللوم والتبرير هى أشبه إن تكون بالحبوب المهدئه إنها ليست أكثر من مخفضات التوتر ،ومن الان فصاعد عندما تسمع نفسك تلقى اللوم وتشتكى فتوقف عن الكلام وامتنع عن هذا الفعل فورا ،ثم تذكر نفسك بانك تصنع حياتك وانك فى كل لحظه منها ينجذب إلى حياتك اما النجاح أم الفشل وعليك إن تختار فمن الضرورى إن تختار أفكارك وكلماتك بحكمه وتقول لنفسك لقد حان الوقت تستعد قوتك ومعرفتك وتستعد لتصبح ثريا بسهوله ويسر بإذن الله.

ما هو السر فى الثراء.

يجب أن تتعلم قيمه وإن يكون لديك قيمه تفيد بها غيرك لأن كلما أعطيت أخذت، قيمة ذات جوده ومنافسة عالية تقدمها للناس ودائما أن تبحث أن تكون أروع من أمس يقول الدكتور كريم على ازرع فى الوقت الحاضر ستحصد فى المستقبل .

 

الفرق بين الأحلام والواقع هى العمل والتخطيط والتركيز على ما تريد، ودائما تفكر كم من الناس إن تقدم لهم النفع وتوثر فيهم لأنك خليفه الله فى الارض وإن تقدم أفضل ما عندك، وأن الوقت قد حان لتتقدم إلى الأمام وأن الوقت قد حان لكى تتوقف عن الحاجه للآخرين، وأن التفكير البسيط والأفعال البسيطة تقودك إلى أن تصبح مفلسا وغير محقق لذاتك بينما التفكير الكبير والأفعال الكبيرة تقودك إلى المال وأن تصبح لحياتك معني.

 

ويوجد تمرين ذهنى أن تفعل الامتنان فى حياتك لأن الامتنان بوابة الثراء وكيف تفعل ذلك أن تكتب يوميا 10 مواقف أو أشياء أو أشخاص أن تمتن لها وتشكر الله عليها، وهذا التمرين يحدث طفرة فى حياتك بإذن الله لأنك كل يوم تشكر الله على نعمه فتزداد فى حياتك هذة النعم (لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ).

 

أفعال خاصه بعقليه المليونير، ما قاله دكتور(هارف ايكر)

اكتب ما تؤمن بأنه موهبتك الفطرية، وكذلك اكتب كيف وأين تستطيع أن تستخدم هذه المواهب فى حياتك.

الأغنياء يرون الفرص، الفقراء يرون المعوقات.

الأغنياء يرون احتمالات النمو، الفقراء يرون احتمالات الخسارة.

الأغنياء يركزون على المكسب، الفقراء يركزون على المخاطر.

الأمر يعود إلى إعادة تفكير وتغيير المعتقدات والتفاؤل ويجب علينا قبل العمل أى شىء إن تخطط لكى تتعلم وتنجح نجاحا كبيرا بإذن الله.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة