خالد صلاح

عمرو موسى يجتمع مع رئيس وزراء السودان على هامش القمة الأفريقية

الإثنين، 10 فبراير 2020 11:00 ص
عمرو موسى يجتمع مع رئيس وزراء السودان على هامش القمة الأفريقية عبد الله حمدوك وعمرو موسى
كتبت ـ هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اجتمع عمرو موسى، رئيس هيئة حكماء أفريقيا، بعبدالله حمدوك، رئيس وزراء  حكومة السودان الانتقالية، وقدم موسى التهنئة لحمدوك على توليه المسئولية، كما عبر عن خالص تمنياته الطيبة لشعب السودان الشقيق وحكومته، وناقش الطرفان أيضاً أوضاع السودان في ظل التطورات الراهنة وكذلك تكليف الاتحاد الإفريقي للجنة الحكماء بالسعي نيابة عن عدد من الدول الإفريقية، وعلى رأسها السودان وزيمبابوي؛ لدى العواصم الدولية المعنية لرفع العقوبات المفروضة من قبلها.
 
واتفق الطرفان على ترتيب زيارة مستقبلية لهيئة الحكماء للخرطوم للوقوف على التفاصيل ولمزيد من التباحث حول هذا الأمر.
 
كما التقى مساء أمس  عمرو موسى رئيس هيئة حكماء إفريقيا بالوزيرسيبوسيسو مويو وزير خارجية زيمبابوي وذلك على هامش مشاركتهما في اجتماعات المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي.  
 
وبحث الطرفان الجهود التي يبذلها الاتحاد الإفريقي لرفع العقوبات المفروضة على زيمبابوي وعدد من الدول الإفريقية ودور هيئة الحكماء في الوساطة من أجل ذلك. 
 
وشارك عمرو موسى بعد ذلك في جلسة آلية مراجعة النظراء الأفريقية والتي عقدت تحت رئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي بصفته رئيس الاتحاد الإفريقي لهذه الدورة ورئيس تشاد إدريس ديبي إتنو رئيس آلية مراجعة النظراء ورئيس جنوب إفريقيا سيريل رامبوزا الرئيس القادم للاتحاد الإفريقي وموسى فقيه رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي حيث ناقشت الجلسة تقريري مراجعة النظر.
 
وكان عمرو موسى قد التقى سامح شكري وزير الخارجية بالإضافة إلى رمضان العمامرة رئيس مبادرة إسكان البنادق ووزير الخارجية الجزائري الأسبق؛ ووزير خارجية مالي تيبيلي درامي في لقاءات منفصلة مساء أمس قبل تلبيته لدعوة عشاء من وزير الخارجية الإثيوبي ورقيني قيبيو. 
 
وعقد موسى اليوم اجتماعات مع إسماعيل الشرقي رئيس مفوضية الأمن والسلم بالاتحاد الإفريقي، ووزيرة خارجية السودان أسماء عبدالله، و كاثرين سامبا بانزا، رئيسة شبكة الفيموايز النسائية الإفريقية ورئيسة جمهورية إفريقيا الوسطى السابقة كما التقى موسى فقيه رئيس الإتحاد الإفريقي و الطيب البكوش الأمين العام للاتحاد المغاربي. 
 
كما ركزت الاجتماعات على أهمية دفع العمل الإفريقي المشترك وإيقاف النزاعات المسلحة في القارة بالإضافة إلى الجهود المبذولة لرفع العقوبات عن عدد من الدول الإفريقية.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة