خالد صلاح

إحالة مسجل خطر للجنايات بتهمة حيازة 600 قرص ترمادول بروض الفرج

الإثنين، 10 فبراير 2020 06:29 م
إحالة مسجل خطر للجنايات بتهمة حيازة 600 قرص ترمادول بروض الفرج مواد مخدرة - أرشيفية
كتب عبد الله محمود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أحالت نيابة شمال القاهرة الكلية، مسجل خطر لمحكمة الجنايات، وذلك بتهمة تجارة وترويج المواد المخدرة فى روض الفرج.
 
والقي رجال المباحث بمديرية أمن القاهرة، القبض على مسجل خطر بحوزته 600 قرص مخدر "ترامادول"، قبل بيعه على عملائه فى منطقة روض الفرج.
 
وإسندت النيابة العامة  تهمة حيازة وإحراز المواد المخدرة بقصد الاتجار، بدون تصريح وفى غير الأحوال المصرح بها قانونا.
 
ونجحت إدارة مكافحة جرائم المخدرات بمديرية أمن القاهرة، من ضبط عبدالفتاح.م ، مسجل خطر، أثناء تواجده بدائرة قسم شرطة روض الفرج، وبحوزته كمية كبيرة من الأقراص المخدرة. 
 
وبمواجهته اعترف بحيازته للمواد المخدرة بقصد الاتجار بها، والمبلغ المالي من متحصلات تجارته غير المشروعة .
 
تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التى تولت مباشرة التحقيق، والتى إحالته إلى محكمة الجنايات عقب انتهاء التحقيقات . 
 
وحدد القانون عقوبة الإتجار فى المواد المخدرة : 

 

أولا:

المادة 33 من قانون العقوبات عاقبت كل من يقوم بممارسة الاتجار فى المواد المخدرة بالسجن المؤبد بدء من السجن المشدد 3 سنوات، إلى السجن المؤبد أو الإعدام فى بعض الحالات، والغرامة المالية التى تصل إلى 100 ألف جنية مصري، كما أنها لا تزيد عن 500 ألف جنية مصري، وهذا في حالة إذا تم تصدير أو استيراد المخدرات أو أي شيء يتعلق بها من المحاصيل الزراعية.

كما ينص قانون العقوبات في المادة رقم 34، أن عقوبة الإتجار بالمخدرات في داخل المجتمع تصل إلى السجن المؤبد والإعدام تبعاً لوقائع الدعوى، وإذا كانت هناك حيثيات مشددة للعقوبة من عدم وجود ظروف مشددة لذلك.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة