خالد صلاح

الدولة تنطلق فى المشروع القومى لـ"تبطين الترع" لتقليل الفاقد من المياه المهدرة.. تبطين 115 كيلو كمرحلة أولى ببنى سويف.. وتبطين ترع شرق القناة بتكلفة 255 مليون جنيه ..وتبطين 44 كم بالفيوم بتكلفة 107 ملايين

السبت، 19 ديسمبر 2020 06:30 م
الدولة تنطلق فى المشروع القومى لـ"تبطين الترع" لتقليل الفاقد من المياه المهدرة.. تبطين 115 كيلو كمرحلة أولى ببنى سويف.. وتبطين ترع شرق القناة بتكلفة 255 مليون جنيه ..وتبطين 44 كم بالفيوم بتكلفة 107 ملايين
المحافظات – أحمد مرعى – محمد سليمان – رباب الجالى - السيد فلاح - هانى فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد محافظات مصر العمل على قدم وساق فى أضخم مشروع قومى لتبطين الترع بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، وبإشراف الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وذلك ضمن المشروع القومى لتأهيل وتبطين الترع الذى يهدف إلى الترشيد وتقليل الفاقد من المياه التى يتم هدرها فى الشبكة المائية.

ففى بنى سويف أكد الدكتور محمد هانى غنيم محافظ بنى سويف، أنه تم الانتهاء من تبطين 115 كم من مستهدف 300كم فى المرحلة الأولى لمشروع تأهيل وتبطين الترع.

وأكد المحافظ على أنه تجرى المتابعة المستمرة للمشروع بالتنسيق مع اللجان المعنية بمتابعة المشروعات بالمحافظة، ومديرية الري، ويتم أولا بأول تذليل المعوقات التى قد تطرأ على أعمال تنفيذ المشروع من خلال التواصل الدائم مع وزير الري، نظرا لأهمية المشروع الذى تتبناه القيادة السياسية، وتعمل الحكومة على تنفيذه بمعدلات تنفيذ عالية وبأفضل جودة، حيث يعتبر المشروع من أهم المشروعات القومية الجارى تنفيذها فى الفترة الحالية.

وفى الإسماعيلية قال المحافظ اللواء شريف فهمى بشارة، إنه فى إطار مشروع تبطين وتطهير الترع والمصارف والكبارى المائية والذى يعد من أهم المشروعات القومية التى تهدف إلى توفير مياه الرى والحفاظ على الرقعة الزراعية والمنتجات الزراعية وتغير الوجهة الحضارية التى بها المجرى المائى قامت مديرية الرى تحت إشراف المهندس أحمد عصام، نائب محافظ الإسماعيلية والمهندس حسن خطاب، مدير عام مديرية الرى بالإسماعيلية، بأعمال تأهيل وتبطين ترع التوسع والشباب والعقارية بشرق قناة السويس بزمام رى الإسماعيلية بطول 180 متر طولى بتكلفة 255 مليون جنيه وذلك بهدف سرعة حسم مشاكل النهايات على الترع وتوفير فرص عمل لأهالى المنطقة بالمشروع أثناء تنفيذه.

وقال المهندس محمد حمزة، وكيل وزارة الرى بمحافظات القناة، يهدف المشروع القومى "لتبطين الترع"، إلى المحافظة على كميات المياه المهدرة وتوفير مقننات المياه للزراعات المختلفة، بالوفرة المناسبة فى الأوقات التى تحتاجها الزراعات دون هدر، مما سيوفر ما بين 5 و7% من كميات المياه المستخدمة فى الزراعة، وكذلك إمكانية التحول إلى الرى الحديث بالرش والتنقيط بكافة الأراضى الزراعية القديمة، مما يوفر حوالى 25% على الأقل من كميات المياه المستخدمة فى الرى بطريق الغمر، مشيرًا إلى أن هذه المشروعات تهدف إلى الاستغلال الأمثل للموارد المائية وتعظيم الاستفادة من الموارد المتاحة فى ظل محدودية المياه، خاصة مع الزيادة المضطربة فى السكان، وخطة الدولة نحو التوسع الزراعى الجديد.

أضاف، وكيل وزارة الرى بمحافظات القناة كما يهدف المشروع القومى لتبطين الترع أيضا، إلى الحد من النفقات المتزايدة التى تنفق فى صيانة الترع ونزع الحشائش وغيرها، مما سيوفر من 20 إلى 25 % من هذه النفقات بجانب تحسين سريان المياه بهذه الترع، مشيرًا إلى أنه تم وضع خطة محكمة ومدروسة لمشروع تبطين الترع منذ بداية شهر مارس 2020، وذلك عن طريق تحديد المساحات اللازمة لحفر الترع، وتعطيش القطاع ثم تسوية وتعديل وتنظيف الأرض، ثم تبطينها بأحجار الدبش ثم تسوية السطح بوضع خرسانة سمك 15 أو 20 سم فوق الأحجار، بحيث تصبح الترعة "ملساء" تحتفظ بالمياه داخلها دون تسريب من التربة، مؤكدًا أنه تم حفر 160 كم من إجمالى القيمة المستهدفة 700 إلى 800 كم، داخل محافظة الإسماعيلية ضمن المشروع القومى لتبطين الترع.

وفى الفيوم أكد الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم، على استمرار أعمال تبطين عدد من الترع والمجارى المائية بطول 44 كيلو متر، بتكلفة 107 ملايين جنيه، ضمن خطة 2020/ 2022 لمديرية الرى بالفيوم، والتى تستهدف تبطين 250 كيلو متر بشتى أنحاء المحافظة خلال تلك الفترة، وأشار محافظ الفيوم إلى تنفيذ 50% من أعمال التبطين الجارية بترعة قوته، بنطاق مركز يوسف الصديق، لافتاً إلى بدء العمل فى 7 كيلو متر بترعة سليمان دسوقي، بقرية كفور النيل، التابعة لمركز الفيوم.

وأضاف محافظ الفيوم، أن تلك الأعمال تأتى ضمن المشروع القومى لتبطين الترع، ترشيداً لمياه الرى والعمل لوصولها للنهايات، حفاظاً على الرقعة الزراعية من التآكل أو التبوير، لافتاً إلى أن المحافظة لا تدخر جهداً فى توفير الخدمات المناسبة للفلاحين، من أسمدة ومبيدات وبذور، فضلاً عن أعمال تطهير الترع والمصارف الدورية بشتى أنحاء المحافظة.

كما تفقد الدكتور محمد عماد نائب محافظ الفيوم، يرافقه المهندس أيمن نضر وكيل وزارة الموارد المائية والري، أعمال التبطين الجارى تنفيذها بترعة قوته بطول 2كم، بنطاق مركز يوسف الصديق، لوصول مياه الرى للنهايات خدمة للفلاحين وحفاظاً على الرقعة الزراعية.

أشار نائب محافظ الفيوم، إلى أٔن المحافظة لا تدخر جهداً فى توفير الخدمات المناسبة للفلاحين، من أسمدة ومبيدات وبذور، فضلاً عن العمل على توصيل المياه لأراضيهم بالنهايات حفاظاً على الرقعة الزراعية من التآكل أو التبوير، لافتاً إلى أن أعمال تبطين الترع تأتى ضمن المشروع القومى لتبطين كافة الترع، بحيث تكون الأولوية لترع ومصارف محافظات شمال الصعيد ومنها الفيوم ومحافظات غرب الدلتا.

ومن جهته أوضح وكيل وزارة الموارد المائية والرى بالفيوم، بأن المحافظة تستهدف تبطين 250 كم خلال العام المالى الحالى 2020/2022 ، تم طرح 44 كم منها، وجارى العمل ب 2 كم بترعة قوته، فضلاً عن أنه سيتم العمل فى تبطين 8 كم بالترع بقرية كفور النيل بمركز الفيوم، إضافة لأعمال التطهير الدورية للترع والمصارف بشتى أنحاء المحافظة.

وأوضح المهندس أيمن نضر وكيل وزارة الموارد المائية والرى بالفيوم أن المديرية بصدد تبطين 250 كم من الترع خلال العامين الماليين المقبلين، لخدمة 100 ألف فدان وهو ما يسهم فى تحقيق عدة أهداف، منها الحفاظ على المياه باعتبارها مورداً مهماً، إلى جانب توفير فرص عمل لأبناء المحافظة بأعمال التبطين.

وأضاف انه تم الانتهاء من طرح وترسية أعمال تبطين 2 كم بترعة قوته بمركز يوسف الصديق وجارى التشغيل، كما تم ترسية 2,8 كم لتبطين بحر العالى الكبير، وجار التجهيز وتوفير الاعتمادات المالية للبدء فى 45 كم أخرى بمناطق متعددة بشتى أنحاء المحافظة.

وفى الأقصر صرح المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، أنه يتابع بصورة يومية العمل الجارى حالياً لتبطين عدد من الترع فى مدن ومراكز المحافظة، وذلك ضمن المشروع القومى لتأهيل وتبطين الترع الذى يهدف إلى الترشيد وتقليل الفاقد من المياه التى يتم هدرها فى الشبكة المائية.

ففى مركز ومدينة الطود يتم العمل بمشروع تبطين وتأهيل ترعة السلاميه البحريه بطول 8.75 كيلو متر زمام 2325 فدان بالطود، والتى بدأ العمل بها فى الأول من نوفمبر الماضى ومن المقرر الأنتهاء من من الأعمال بها فى غضون 8 أشهر، وتبلغ التكلفة الإجمالية للمرحلة المطروحة الحالية 654 مليون جنيه، جارى العمل فى عدد من الترع باعتماد مالى 544 مليون جنية وبطول 185 كيلو متر، وجارى طرح أطوال 38 كيلو متر بتكلفة 110 مليون جنيه وذلك فى العام المالى 2020/2021، وبناء على تعليمات السيد الوزير المحافظ لحماية الطريق الزراعى مصر – أسوان البر الايسر لترعة جنابية الكرنك الشرقية ،حيث وجه سيادته بتأهيل الترعة من الفم وحتى النهاية بطول 12 كيلو متر ضمن أولويات تأهيل الترع فى الخطة الحالية ، وسوف يتم رفع الطلب لوزارة الموارد المائية والرى لأخذ الموافقات الفنية اللازمة وتدبير الاعتمادات.

كما قام ألهم بتفقد تبطين وتأهيل ترعة ساحل الدير بمركز أسنا بطول 6800 متر، والتى تم الإنتهاء من أعمال 2 كيلو متر بها حيث تم إزالة التعديات على جانبيها، وجارى تأهيل 16 ترعة بطول 79 كيلو متر ،ضمن خطة وزارة الرى والموارد المائية، وأشاد بالجهد المبذول من قبل أجهزة وزارة الموارد المائية والرى.

وفى كفر الشيخ شهدت مدن وقرى محافظة كفر الشيخ، أعمال تبطين الترع ضمن المشروع القومى الذى أطلقه الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية ،للحفاظ على المياه ،وترشيد الفاقد منها، فتم صب 25 متر بترعة الجانبية 2 اليمنى للزاوية بالإضافة لبناء 40 متر طوب أحجار، وتم صب 35 متر بترعة الجانبية 1 اليسرى للزاوية بالإضافة لبناء 35 متر أحجار كما تم صب 100 متر بترعة سيدى يوسف، وبناء 35 متر احجار بترعة المشارقة.

 أكد المهندس أشرف المحمدي، رئيس الإدارة المركزية للموارد المائية والرى بكفر الشيخ ، أنه جار تأهيل ترعة المشارقة هندسة رى شرق سيدى سالم ،وتشهد قرى ومراكز محافظة كفر الشيخ استمرار أعمال تأهيل وتبطين ومنها ترعة السنط من الملاحة وترعة المربط ،وتأهيل وتبطين ترع هندسة رى سيدى غازى زمام الإدارة العامة لرى شرق كفر الشيخ، وتم صب الخرسانة المسلحة للخازوق رقم 9 ، 10 بكوبرى محلة دياى على ترعة القضابة زمام الإدارة العامة لرى الغربية ،بتعليمات مشددة بتطبيق مواصفات واشتراطات العقد .

وأضاف المحمدي، كما تم البدء فى صب خوازيق كوبرى ك ١٤.٣٠٠ مصرف جناج ،والتابع لزمام هندسة صرف بسيون ،ومصرف فرع 1 الشرقى ك500 ومصرف فرع 3 ك 1،وزمام هندسة صرف مطوبس، كما تم صب درابزين، وتلتوار كوبرى عزبة الباب مصرف سالم عندك 1،ضمن عملية ترميم الكبارى بالإدارة  ، وجارى العمل بترع المربط والوصلة الثانية، وتسليم ترعة الوصلة الأولى للمقاول لبدء العمل بها ضمن تأهيل وتبطين ترع هندسة رى سيدى غازي، كما تم تشغيل مصرف المندورة الرئيسى ك6.000، وجارى تأهيل ترعة المشارقة هندسة رى شرق سيدى سالم .

قال اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ ، إن المحافظة تشهد أعمال تبطين الترع للحفاظ على أعمال الطرق والمياه وتحسين البيئة، تنفيذاً لتكليفات الدولة وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بسرعة الانتهاء من المشروع القومى لتأهيل وتبطين وتغطية البنية المائية التحتية لمصر خلال عامين لترشيد الفاقد من المياه.

وأضاف محافظ كفر الشيخ، أن أعمال تكاسى وتبطين الترع تحمى جسور الترع والطرق من الانهيارات للحفاظ على المال العام وتحسين الخدمات للمواطنين وتحويل بعض العشوائيات إلى مناطق حضارية وجمالي، فضلاً عن الحفاظ على البيئة والصحة العامة للمواطنين.

وأشار محافظ كفر الشيخ، إلى أهمية مشروع تبطين الترع والمصارف التى تتفرع من نهر النيل والذى يهدف إلى تقليل الفاقد من المياه ووصولها إلى نهايات الترع التى كانت تعانى من ضعف المياه، مشدداً على ضرورة مراعاة الاشتراطات الفنية فى التنفيذ والمتابعة المستمرة للأعمال التى يجرى تنفيذها بقرى ومراكز المحافظة.

وقال اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ ، جارى العمل بتأهيل بترعة الجنابية الاولى اليسرى لترعة الزاوية بزمام هندسة رى كفر الشيخ بطول كيلو و350 متر، بتكلفة 4 ملايين جنيه،وجارى تبطين الواصلة للملاحة طريق الحامول الرياض ،وترعة الحلافى بكوبرى الزاوية.

وأضاف محافظ كفر الشيخ ،وجارى تأهيل ترعة المربط بهندسة رى سيدى غازى، وبدأت أعمال الحفر و الارنكه على المناسيب المطلوبة تمهيدا لوضع التربة الزلطية ثم وضع طبقة الخرسانة المسلحة، مؤكداً سيتم البدء فى أعمال الحفر والتبطين لكل الترع بمجرد ورود الدراسات وطريقة التصميم من المعاهد البحثية.

وقال محافظ كفر الشيخ، وجار ترسية عمليات الجنابية الثانية اليمنى للزاوية بهندسة رى كفر الشيخ، والضبعة وفروعها بهندسة رى الرياض، والمشارقة بهندسة رى سيدى سالم، والزرافة بهندسة رى سيدى سالم، علاوة على 4 عمليات لترعة سيدى يوسف بهندسة رى مطوبس،وفى الوقت نفسه، جار طرح تبطين ترعة حنس وشباس عمير بهندسة رى قلين، وترعة محيط بلشاشة الغربى بهندسة رى قلين، بالإضافة إلى أنه يتم حاليا إعداد دراسات فنية وتصميمية لتبطين 200 كم طولى من الترع بدائرة المحافظة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة