أكرم القصاص

الجارديان: اشتباكات فى واشنطن بين متظاهرين رافضين ومؤيدين لفوز بايدن

الأحد، 13 ديسمبر 2020 11:40 م
الجارديان: اشتباكات فى واشنطن بين متظاهرين رافضين ومؤيدين لفوز بايدن ترامب وبايدن
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اندلعت أعمال عنف فى شوارع العاصمة الأمريكية واشنطن، بعد أن اشتبكت جماعات يمينية متطرفة مع متظاهرات مضادة في أعقاب مسيرة نظمها المحافظون احتجاجًا على فوز الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن في الانتخابات، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

مظاهرات فى واشنطن
مظاهرات فى واشنطن

وقالت، إن الاضطرابات اندلعت مع حلول الظلام وبدأت الحشود تتفرق في أعقاب مظاهرة سلمية إلى حد كبير يوم السبت من قبل أنصار ترامب الذين زعموا دون دليل على أن انتخابات 3 نوفمبر قد شابها التزوير.

اشتبكت مجموعات من المتظاهرين المؤيدين لترامب والمتظاهرون المناوئون التابعون لحركة أنتيفا فى شوارع وسط المدينة، وعلى الرغم من أن الشرطة استخدمت رذاذ الفلفل على أعضاء من الجانبين، أعاد المتظاهرون تجميع صفوفهم واستمر العنف بشكل متقطع.

ونُقل أربعة أشخاص إلى المستشفى مصابين بطعنات مع إصابات تهدد حياتهم ، وفقًا لصحيفة واشنطن بوست ، التي نقلت عن المتحدث باسم إطفاء الحرائق في العاصمة دوج بوكانان. وقالت الشرطة إن 23 شخصا اعتقلوا.

وانضم ما يقدر بنحو 200 عضو من جماعة براود بويز، وهي جماعة يمينية متطرفة عنيفة ، إلى المسيرات في وقت سابق يوم السبت بالقرب من فندق ترامب في العاصمة. بالاختلاط مع المجموعات الكنسية التي حثت المؤمنين على المشاركة في "مسيرات " وتجمعات الصلاة للرئيس المهزوم، ارتدت فرقة الأولاد الفخورون بزات قتالية وسترات واقية من الرصاص ، وحملوا الخوذ وإشارات اليد التي استخدمها القوميون البيض.

ورددوا الشتائم على المتظاهرين المنافسين فى أنتيفا وأحرقوا أعلام حياة السود تهم، لكن الشرطة نجحت فى تفريق الفصائل حتى المساء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة