خالد صلاح

طلاب الثانوية العامة يطالبون بامتحان تجريبى فى منتصف العام.. ويؤكدون: "عايزين نعيش أجواء أول امتحان إلكترونى بالثانوية قبل الاختبار الأصلى فى يونيو 2021".. والتعليم: توجد أسئلة للتدريب على بنك المعرفة

الجمعة، 27 نوفمبر 2020 09:00 ص
طلاب الثانوية العامة يطالبون بامتحان تجريبى فى منتصف العام.. ويؤكدون: "عايزين نعيش أجواء أول امتحان إلكترونى بالثانوية قبل الاختبار الأصلى فى يونيو 2021".. والتعليم: توجد أسئلة للتدريب على بنك المعرفة طلاب الثانوية العامة - أرشيفية
كتب محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مع تطبيق وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، العام الدراسى 2020،2021، حدد طلاب بالثانوية العامة عدة مطالب قبل أداء الامتحان الأصلى فى يونيو المقبل، حيث أكد طلاب بمدرسة السعيدية الثانوية بالجيزة، أنهم يطالبون الوزارة بعقد امتحان تجريبى خلال يناير المقبل يكون بمثابة بروفة حقيقة للامتحان الأساسى الذى يعقد فى يونيو 2021.

وأوضح الطلاب أن أبسط حقوقهم كأول دفعة فى منظومة الثانوية العامة الجديدة، أن يتم توفير امتحانات طوال العام الدراسى منذ أن بدأ وحتى نهايته للتدريب عليها، مع عقد اختبار داخل المدارس وفى لجان امتحانية حتى يعيش الطلاب أجواء الامتحان وتزول أى رهبة أو خوف من الامتحانات مع تعريف الطلاب بشكل الأسئلة وطبيعتها وكيفية التعامل معها.

وتابع الطلاب: الوزارة لديها بنوك أسئلة والطلاب بحوزتهم أجهزة التابلت وبالتالى الامتحان التجريبى لن يكون مكلفا، وسوف يطمئن الطلاب بشأن المنظومة الجديدة فى الثانوية العامة، موضحين أن الثانوية العامة التى توفر فرصتين امتحانيتين للطلاب من المؤكد أنها أفضل بكثير من الثانوية العامة التقليدية والتى انتهت العام الماضى ولكن تدريب الطلاب على آلية الاختبارات الجديدة مهم لكونها تشمل أسئلة تقيس الفهم، قائلين: الثانوية العامة لها هيبة كبيرة ويجب أن يطمئنوا قبل خوض الاختبار الرئيسى.

طلاب الثانوية العامة بمدرسة الخديوى إسماعيل والمبتديان الرسمية للغات بمحافظة القاهرة، طالبوا وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى بأسئلة متوسطة من حيث صعوبتها ولا تتضمن الغاز أو تكون إجابتها محيرة، مؤكدين أن أول سنة فى الثانوية الجديدة يجب أن تكون أسئلتها متوسطة من حيث الصعوبة والإجابات واضحة.

وأوضح الطلاب أنه يجب أن تعلن وزارة التربية والتعليم عن تفاصيل أكثر عن الثانوية العامة الجديدة من حيث عدد أسئلة الامتحان فى كل مادة وأيضا طبيعة الأسئلة ودرجات كل مادة وكيفية توزيعها على عدد الأسئلة ومستوى صعوبة الاختبارات، موضحين أنه يجب أن لا تكون الأسئلة جميعها تخاطب الفهم بل يجب أن يكون بعضها يخاطب الحفظ لآن القدرات الذهنية تختلف من طالب لأخر ومن ثم يجب أن تتضمن جزئيات تخاطب الفهم والحفظ والمستويات العليا للتفكير.

من جانبها قالت مصادر مسئولة بالوزارة، إنه لا يوجد أى تغيير فى الثانوية العامة الجديدة عدا الأسئلة فهى مخصصة ومصممة لقياس نواتج التعلم لدى الطلاب وليس الحفظ، موضحة أن الطلاب تدربوا عليها فى الصفين الأول والثانى الثانوى إضافة إلى أنه سوف تعقد على التابلت وعلى الطلاب ضرورة الاستفادة من الأسئلة الموجودة على الموضوعات والدروس فى بنك المعرفة ومنصة التعلم، موضحة أنه سيتم توفير أيضا نماذج تدريبية للطلاب خلال الفترة المقبلة لتدريبهم على نوعية الأسئلة.

وأوضحت المصادر أن الأسئلة ستكون متوسطة من حيث صعوبتها لن تكون معقدة لآن الامتحان ليس هدفه الدخول مع الطالب فى تحدى وإنما وسيلة لقياس مستوى الفهم ونواتج التعلم لدى المتعلم، قائلة: يجب على الطلاب عدم القلق وعليهم التركيز فقط فى المذاكرة من خلال الفهم حتى يستطيعوا التعامل مع الأسئلة بشكل بسيط، متابعة: لو تعلم الطلاب بفهم واستوعبوا المنهج ستكون الثانوية العامة أسهل بكثير من الثانوية القديمة والتى خلفت رعب كبير لدى الأسر المصرية حتى الآن.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة