خالد صلاح

رونالدينيو وإبراهيموفيتش وديفيد بيكهام يودعون أسطورة الأرجنتين مارادونا.. صور

الخميس، 26 نوفمبر 2020 12:04 ص
رونالدينيو وإبراهيموفيتش وديفيد بيكهام يودعون أسطورة الأرجنتين مارادونا.. صور بيكهام ومارادونا
كتب آسر أحمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حرص عدد كبير من مشاهير كرة القدم في جميع أنحاء العالم، على توديع الأسطورة الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، الذي رحل عن عالمنا الأربعاء إثر أزمة صحية، تاركاً تاريخ عملاق من البطولات والشعبية الجارفة.

وحرص اسطورة الكرة الإنجليزية ديفيد بيكهام، على نعي مارادونا، بنشر صورة تجمعهما عبر حسابه الشخصي بموقع انستجرام، وكتب "يوم حزين للأرجنتين ولكرة القدم، حيث سنحتفل بعظمة ما قدمه مارادونا طوال حياته، شخص لعب بشغف وروح ولم يكن أقل من عبقري، كنت متحمساً لمقابلته وسنفتقده كثيراً".

بينما حرص الأسطورة البرازيلية رونالدينيو على نعي مارادونا، بنشر صورة تجمعهما عبر حسابه، موجهاً رسالة له قائلاً "مشاعري للعائلة ولكن من يحب هذا العبقري، مثلي الأعلى رقم 10، أشكرك على كل لحظة شاركتك فيها، سواء في اللعب او في عشاء بسيط جمعنا، لطالما كانت أحاديثنا مميزة للغاية، وسأعتز بكل لحظات الفرح بيننا، وعندما التقيت بك ولعبت معك كرة قدم خماسية، كانت واحدة من أفضل أيام حياتي، أرقد بسلام، مثلي الأعلى".

كما حرص السلطان السويدي زالاتان إبراهيموفيتش، على تقديم واجب العزاء ووداع الأسطورة الأرجنتينية، وكتب رسالته قائلاً "مارادونا لم يمت فهو خالد، أعطي الله للعالم أفضل لاعب كرة قدم موهوب في كل العصور، سوف يعيش إلى الأبد".

وتوفى أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا اليوم الأربعاء عن عمر 60 عاما متأثرا بأزمة قلبية تعرض لها فى منزله، وفشل الأطباء فى إسعاف النجم الأرجنتيني، ليودع أحد أفضل من لمس كرة القدم الحياة، وتعرض مارادونا لأزمة صحية مؤخرا، حيث تم نقله مطلع الشهر الجارى إلى مستشفى أوليفوس مصابا بفقر دم وجفاف، ولكن عند إجراء الفحوصات تم تشخيص حالته بأنه مصاب بتجمع دموي في الرأس، ليخضع لعملية جراحية في اليوم التالي.

وخضع لاعب برشلونة ونابولي وبوكا جونيورز السابق لجراحة طارئة هذا الشهر لعلاج تجمع دموي على المخ، وغادر مارادونا المستشفى يوم 11 نوفمبر الجاري وانتقل إلى مركز تأهيل لعلاجه من إدمان الكحوليات.

davidbeckham_127171321_291160508910877_8211832285467564311_n
 
iamzlatanibrahimovic_127178792_1213465295715837_4831391708047966854_n
 

وبقي أسطورة منتخب الأرجنتين في المستشفى لفترة أطول من المتوقع بسبب أعراض الانسحاب نتيجة انقطاعه المفاجئ عن تناول الكحوليات.

وكان أطباء مارادونا قد أكدوا خلال الأشهر الأخيرة أنه يعاني من الأرق، بالإضافة للمشاكل الصحية التي لازمته على مدار السنوات الأخيرة، وخضوعه لعملية جراحية في ركبته اليمنى.

وكان دخول مارادونا المستشفى أحدث واقعة في سلسلة من المشاكل الصحية للنجم المثير للجدل الذي فاز بكأس العالم مع الأرجنتين عام 1986، ويعد واحدا من أفضل اللاعبين عبر العصور.

وكانت حياة مارادونا قد تخللها العديد من المشاكل الصحية، التي كادت تودي بحياته أبرزها عام 2000 عندما تعرض لنوبة قلبية بعد جرعة زائدة من المخدرات، خضع بعدها لعلاج طويل، وتعرض أسطورة كرة القدم لنوبة قلبية أخرى في بوينس آيرس، لكنه نجا منها.

وخضع مارادونا لعملية جراحية في المعدة سمحت له بإنقاص وزنه 50 كيلوجرام، كما تم نقله إلى المستشفى عدة مرات بسبب تعاطيه المفرط للكحول.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة