خالد صلاح

إحالة 2 للمحاكمة وضبط وإحضار مدير مدرسة في قضية غرق طفل بحمام سباحة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 02:53 م
إحالة 2 للمحاكمة وضبط وإحضار مدير مدرسة في قضية غرق طفل بحمام سباحة الطفل يوسف
كتب علاء رضوان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت النيابة العامة، إحالة "محمد. ش" و"سامح. س"، للمحاكمة الجنائية العاجلة، وذلك على خلفية اتهامهما بالقتل الخطأ والإهمال والرعونة للطفل يوسف أنور راضى، نتيجة غرقه داخل حمام سباحة هم المسئولون عنه في مدرسة "أفينيو" بمنطقة العبور في غضون 7 أغسطس الماضى، رغم قرار غلق المدارس بسبب جائجة فيروس كورونا المستجد، إلا أنه لم يلتزم بالقرار ما أدى معه لغرق الطفل، كما قررت النيابة ضبط وإحضار مدير المدرسة بعد رفضه الاستجابة لقرار استدعائه لسؤاله حول الواقعة.  

1bb0c9ad-b8fa-4597-9ca0-abdc3864d440

النيابة العامة أقامت الجنحة رقم 8646 لسنة 2020 جنح العبور ضد المتهمين بقرار الإحالة بتهمة القتل عن اهمال ورعونة وعدم مراعاة القوانين واللوائح المنظمة، فضلاَ عن قرار رئيس الوزراء بعدم استعمال حمام السباحة بسبب فيروس الكورونا حتى تاريخ 21 سبتمبر 2020، مما يمثل اخلالا جسيما ونكولهم وقت الحادث عن انقاذ الطفل الغريق يوسف أنور راضى بتاريخ 7 أغسطس 2020، ما أدى إلى وفاته بالغرق.

 

التحقيقات كشفت أن "س. م"، مدير مدرسة "أفينيو" بمنطقة العبور في ظل الكورونا وهي مدرسة خاصة خالف قرار رئيس الوزراء الذي منع استعمال حمام السباحة حتى 21 سبتمبر، والطامة الكبرى والجشع أن مدير المدرسة الخاصة فتح حمام السباحة للأهالي في تلك الأثناء من خلال تأجيره بـ75 جنيه للفرد الواحد، فضلاَ عن عدم وجود منقذ في حمام سباحة وهو أمر مخالف لكل الاشتراطات الصحية وعدم وجود وسائل أمان، ما أدى إلى إلي قتل الطفل يوسف أنور راضى غرقا نتيجة الإهمال.  

36420eab-e1d4-475a-a00e-dc5e3ec51124

من جانبه، قال نبيل غبريال المحامى، وكيلا عن الأم والأب الملكومين، أن مسألة إهمال مدير مدرسة "أفينيو" بمنطقة العبور، أدت لمقتل الطفل يوسف، 11 سنة، حيث أن والده يعمل نجار وهو رجل بسيط - لا حول له ولا قوة - وجشع صاحب المدرسة جعله يقوم بتأجير حمامة السباحة للمتهمين المحالين للمحاكمة.

 

وبحسب "غبريال" في تصريح لـ"اليوم السابع" – أنه من المفترض أن تكون حمامات السباحة الخاصة بالمدارس تحت اشراف المحافظ ووزارة التربية والتعليم، إلا أن الفساد الإداري من قبل مدير المدرسة أدى إلى إزهاق روح الطفل يوسف حيث أنه تقع عليه المسئولية الجنائية، وكذا المسئولية المادية والمعنوية والأدبية.   

a5dd559b-b47a-4254-a608-2cc28220ab8f  
 
dd5c3ecb-0a69-402e-9dd1-9a9c7bf7110d
 
52ee0fa9-078b-4b70-a851-3a047c38e466
 
 
 
a79780f5-67f1-4048-bda6-fb2f56176ac6
 
 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة